الرئيسية / الأخبار / الحاج يكشف سر جمود العمليات العسكرية في بعض الجبهات

الحاج يكشف سر جمود العمليات العسكرية في بعض الجبهات

أكد المتحدث الرسمي باسم الجيش ” سمير الحاج” إن معركة “تعز” تعني النهاية الرسمية للمليشيات الانقلابية.
وأضاف “الحاج” لصحيفة “الوطن” السعودية تحرير تعز يعني بشكل تلقائي مواصلة العمليات نحو صنعاء والبيضاء والجوف.
ونفى “الحاج” وجود أي جمود في العمليات العسكرية التي تشنها قوات المقاومة الشعبية وعناصر الجيش الموالي للشرعية، وقوات التحالف العربي بقيادة المملكة.
وأشار إلى أن عدم وقوع مواجهات عسكرية في كثير من الجبهات لا يعني أن هناك جمودا أو حالة سكون، مشيرا إلى أن العمل يجري كما هو مخطط له لاجتثاث التمرد، وحتى إذا وجد هدوء فهو الذي يسبق العاصفة.
وقال “الحاج” طبيعة العمليات العسكرية في اليمن تختلف عنها في أي دولة أخرى، فتضاريس المنطقة وطبيعتها الجغرافية تلعب دورا كبيرا في تحديد رتم العمليات، وكما هو معروف فإن اليمن ذات طبيعة جغرافية صعبة، ومعظمها عبارة عن جبال وعرة المسالك، لذلك فإن الوقت الذي تستغرقه عمليات التحضير للمعارك تكون أطول من غيرها، لاسيما أننا نحارب ميليشيات وقطاع طرق، وطبيعة الحرب الدائرة تشبه حرب العصابات