الرئيسية / الأخبار / تفكيك خلايا تجسسية تابعة للانقلابيين بمأرب

تفكيك خلايا تجسسية تابعة للانقلابيين بمأرب

أكدت مصادر عسكرية يمنية لـ»المدينة»، وصول تعزيزات عسكرية كبيرة، تابعة لقوات التحالف، وصلت إلى جبهة حرض وميدي في شمال غرب البلاد، وذلك ضمن استعدادات قوات الجيش الوطني والتحالف العربي، لبدء عملية تحرير المحافظات الساحلية من مليشيا الحوثي وصالح، وذلك بالتزامن مع تكثيف مقاتلات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، غاراتها على معسكرات المليشيا الانقلابية في الحزام الأمني للعاصمة صنعاء.
التطورات فى جبهات والأوضاع فى اليمن كالتالي:
– غارات للتحالف على معسكرات المليشيات قرب صنعاء.
– دك معسكر الصمع في أرحب ومواقع حوثية انقلابية بمأرب.
– محور ميدي وحرض، في حجة، بات خاليًا من المليشيا الانقلابية.

وقال مصدر قبلي في مدينة أرحب لـ»المدينة»: إن مقاتلات التحالف العربي، شنت مساء الخميس، عدة غارات على معسكر الصمع في مديرية أرحب في شمال العاصمة وعلى مواقع للحوثيين والقوات الموالية لصالح في مأرب (شرق العاصمة صنعاء).
وذكر المصدر إن طيران التحالف قصف المعسكر التابع للحرس الجمهوري -سابقًا- والموالي للمليشيا الانقلابية بثمان غارات جوية، بالإضافة إلى قصف مواقع الحوثيين في مديرية حريب جنوب شرق مدينة مأرب، بالإضافة إلى غارتين على مواقع في جبل القناصة.. مؤكدًا أن الضربات الجوية دمرت مواقع لمسلحي الجماعة في المنطقة، ومن المُرجح أن قتلى وجرحى سقطوا خلال القصف الجوي.
على صعيد متصل، كشفت مصادر أمنية في محافظة مأرب -شرق البلاد- بتمكن أجهزة الاستخبارات التابعة لقوات الشرعبة في مأرب من تفكيك أكبر شبكة إرهابية وتخريبية تابعة لمليشيا الحوثي وصالح، أسندت لها القيام بعمليات إرهابية وتخريبية واغتيالات، ونشر الفوضى الأمنية على غرار ما يحصل حاليًا في المحافظات المحررة كمحافظة عدن.