الرئيسية / الأخبار / مصير مجهول لزعيم الحوثيين بعد استهداف مخبئه

مصير مجهول لزعيم الحوثيين بعد استهداف مخبئه

أكدت وسائل إعلامية، أن مصير زعيم الحوثيين، عبدالملك الحوثي، ما زال مجهولا، بعد إستهداف غارات التحالف العربي كهفًا جبليًّا بمحافظة صعدة، يعتقد أن “عبد الملك” وقيادات مقربة منه يختبئون فيه.
وبحسب المعلومات الأولية، فقد نجحت غارات التحالف في قتل مسؤول التوعية في جماعة الحوثي “البعران”، وقيادي آخر مقرب من زعيم الجماعة “عبد الرب محشم”، في قصف كهف بمنطقة مطرة التابعة لمحافظة صعدة، بحسب ما أوردته فضائية “الإخبارية” السعودية.
وطبقاً لـ “يمن برس” ،فأن خلافات ظهرت على السطح بين المخلوع صالح وقيادات حوثية، على خلفية ترديد المخلوع في المجالس العامة والخاصة، أن الحوثيين بمثابة “الخدم الذين ينفذون أجندة حزب المؤتمر الشعبي العام”.
وأوضح “يمن برس”، أن المخلوع يؤكد لزواره والمقربين منه، أن صنعاء ما زالت تحت سيطرته، وأنه من يحرك المليشيات الحوثية وقادتها وفق خطط يعدها ويشرف على تنفيذها، مشيرًا إلى أن المخلوع يتحدث علنًا عن أن الحوثيين يعانون من ضعف لا يؤهلهم لمواجهة القوات الشرعية التي تعتزم تحرير العاصمة صنعاء.