الرئيسية / الأخبار / قطر تكفلت بصرف رواتب الدبلوماسيين اليمنيين بالخارج والمقدرة بـ40 مليون دولار

قطر تكفلت بصرف رواتب الدبلوماسيين اليمنيين بالخارج والمقدرة بـ40 مليون دولار

لم يخلُ اليوم الثالث من زيارة نائب الرئيس اليمني، رئيس الوزراء، خالد بحاح، إلى الدوحة، من مجموعة من الرسائل السياسية بالتزامن مع انطلاق محادثات السلام في سويسرا، فيما كشفت مصادر في الوفد اليمني المرافق لبحاح، لـ”العربي الجديد”، أن دولة قطر تكفلت بصرف رواتب الدبلوماسيين اليمنيين العاملين في السفارات اليمنية في دول العالم، والمقدرة بـ40 مليون دولار.

وكان بحاح قد كتب في صفحته في موقع “فايسبوك”، يوم الأحد الماضي، “ناقشنا مع سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر، مستجدات الأوضاع في بلادنا، وسبل التعاون الثنائي في مختلف المجالات السياسية والعسكرية والاقتصادية، وما يتعلق بملف الإغاثة وإعادة الإعمار والتنمية، ومساندتهم لنا في الجانب الصحي وغيرها من مجلات التعاون المشترك”.

في غضون ذلك، يوضح المتحدث الرسمي باسم الحكومة اليمنية، راجح بادي، في حديث لـ”العربي الجديد”، أنّ بحاح ناقش في زيارته إلى الدوحة، التي تنتهي بعد غد الجمعة، عدداً من الملفات مع المسؤولين القطريين، أهمها إعادة الإعمار والإغاثة ودعم قطاع الشباب والرياضة في اليمن. ويشير بادي إلى أنه جرى الاتفاق مع الجهات الصحية المسؤولة في قطر على إنشاء مستشفيات في مدينة تعز، وتقديم العون والمساعدة والعلاج للجرحى هناك، موضحاً أن الهلال الأحمر القطري سيقدم 180 مليون دولار لليمن لدعم جهود الإغاثة. وكان بحاح قد أكد خلال زيارته الدوحة، تقديم الحكومة اليمنية كل التسهيلات اللازمة للجمعيات الخيرية القطرية التي تقدم الدعم والمساعدات للنازحين اليمنيين.

في غضون ذلك، وصف بحاح، خلال محاضرة له في جامعة قطر، أمس الثلاثاء، محادثات السلام التي بدأت بين وفد الحكومة اليمنية والحوثيين، بأنها صعبة وسترسم مستقبل البلاد، داعياً إلى اتفاق يمني لحل الأزمة يتجنب أخطاء الماضي، ولا يزرع بذور خلافات جديدة.