الرئيسية / الأخبار / في أول اختراق للهدنة.. الحوثيون يقصفون تعز بـ5 قذائف
(ارشيفية)

في أول اختراق للهدنة.. الحوثيون يقصفون تعز بـ5 قذائف

قصفت مليشيات الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي صالح، ظهر الثلاثاء، مدينة تعز الخاضعة للحصار من قبل الحوثيين، تزامناً مع دخول الهدنة المتفق عليها حيز التنفيذ.
وقالت مصادر محلية يمنية إن الحوثيين انتهكوا هدنة وقف إطلاق النار بإطلاقهم 5 قذائف هاون على مواقع للقوات الشرعية على الحدود بين محافظتي لحج وتعز وسط البلاد.
وكانت قيادة قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية أعلنت عن هدنة تدخل حيز التنفيذ اعتباراً من ظهر اليوم الثلاثاء، تستمر مدة أسبوع، بعد طلب وجهه الرئيس اليمني إلى خادم الحرمين الشريفين.
وجاء في بيان لقيادة التحالف أنه بناء على طلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في رسالة بعث بها إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، تتضمن إبلاغ قيادة التحالف بأن الحكومة اليمنية قررت أن تُعلن مبادرة لوقف إطلاق النار مدة سبعة أيام، بدءاً من الـ15 من ديسمبر/ كانون الأول بالتزامن مع انطلاق المشاورات، وتُجدد تلقائياً في حال التزام الطرف الآخر.
وأوضح البيان أن هادي أبلغ الأمين العام للأمم المتحدة ضرورة أخذ الضمانات الكافية على الطرف الآخر لكي لا تضطر قوات التحالف للتعامل مع أي خرق بإطلاق النار، مع وضع خطوات عملية لضمان المحافظة على الالتزام بوقف إطلاق النار بشكل دائم، وذلك رغبة من الرئيس اليمني في تهيئة الأجواء لإنجاح تلك المشاورات بما يحقق المحافظة على اليمن وأهله ويجنبهم مزيداً من إراقة الدماء، ويفسح المجال لتكثيف وتوسيع جهود الإغاثة الطبية والإنسانية.
وتبدأ اليوم في جنيف محادثات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة بين الحكومة الشرعية في اليمن وجماعة الحوثيين، التي تهدف إلى إيجاد صيغة تؤدي إلى وقف الحرب وتطبيق القرار الدولي رقم 2216، في حين ترافق المحادثات شكوك في التزام الحوثيين بالتعهدات التي قطعوها للمبعوث الدولي إسماعيل ولد الشيخ أحمد وباحترامهم لوقف إطلاق النار الذي كان مقرراً أن يبدأ تنفيذه في منتصف الليلة الماضية.