الرئيسية / الأخبار / محاولة اقتحام منزل السفير الفلسطيني بصنعاء والخارجية اليمنية تحمل المليشيا مسؤلية سلامة البعثات الدبلماسية

محاولة اقتحام منزل السفير الفلسطيني بصنعاء والخارجية اليمنية تحمل المليشيا مسؤلية سلامة البعثات الدبلماسية

أعلنت وزارة الخارجية الفلسطينية , أن منزل السفير الفلسطيني في العاصمة اليمنية صنعاء دياب اللوح , تعرض لمحاولة اقتحام من مجموعة مسلحة ملثمة مجهولة الهوية واشتبكت مع حراسات المنزل مما أدى لإصابة أحد الحراسات الأمنية.

وأضافت الوزارة في بيان لها, طبقا لوسائل إعلام فلسطينية , أنها تنظر بقلق بالغ لهذا الحادث المؤسف وهي الحريصة دوما على استمرار عمل سفارتها وتواجد سفيرها في صنعاء لخدمة أبناء الجالية الفلسطينية باليمن والطلبة الدارسين في الجامعات اليمنية وتعزيز أواصر العلاقة بين أبناء الشعبين الشقيقين الفلسطيني واليمني.

وأعربت الوزارة,عن أمنيتها أن ينعم اليمن الشقيق بالأمن والهدوء والاستقرار, مطالبة كافة الأطراف بتجنيب السفارة الفلسطينية في صنعاء وجميع كادرها أي اعتداء بل والعمل على حمايتهم وتقديم العون والمساعدة لهم لتعزيز بقاؤهم واستمرارهم على رأس عملهم, خدمة للجالية الفلسطينية هناك وحفاظا على العلاقات الأخوية بين الشعبين الشقيقين.

وكانت سفارة فلسطين في اليمن قد أعلنت استئناف الدوام والعمل بمقر السفارة الواقع في صنعاء حي فج عطان ابتداء من الأربعاء الماضي وذلك بعد استكمال أعمال الصيانة والترميم للمقر.

من جانب اخر استنكرت وزارة الخارجية اليمنية الاعتداء الإجرامي على منزل السفير الفلسطيني بصنعاء ومحاولة اقتحامة من قبل مجموعة مسلحة مجهولة الهوية يعتقد انها تابعة لمليشيا الحوثي وصالح الانقلابية.

وقال مصدر بوزارة الخارجية لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) ” ندين بشدة هذا الاعتداء الهمجي وغير الاخلاقي الذي يتنافى مع جميع الاعراف الدبلوماسية والقوانين الدولية “.

وحمل المصدر المليشيا الانقلابية المسئولية الكاملة لما حدث لمنزل السفير الفلسطيني والذي أدى الاشتباك الى مقتل احد حراسه “.

كما حمل المصدر مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية مسئولية أمن وسلامة البعثات الدبلوماسية ومقرات المؤسسات والمنظمات الدولية بصنعاء .