الرئيسية / الأخبار / خسائر الحوثيين تتوالى في مأرب وصنعاء وتعز

خسائر الحوثيين تتوالى في مأرب وصنعاء وتعز

قصف طيران التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، الأحد، مواقع تابعة للمتمردين من الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح، في محافظات مأرب وصنعاء وتعز، مما أسفر عن خسائر كبيرة لقواتهم وعتادهم.

وأسفرت غارات لطيران التحالف في محافظة مأرب وسط اليمن، عن مقتل 8 متمردين على الأقل، وتدمير 3 عربات.
وفي العاصمة صنعاء، استهدفت طائرات التحالف العربي مواقع عسكرية تابعة للحوثيين وقوات صالح، من بينها معسكر القوات الخاصة، ومعسكر الصواريخ في فج عطان، ومعسكر الحفاء الذي يضم مخازن أسلحة.
كما أغار طيران التحالف على منطقة النهدين العسكرية المحيطة بمجمع دار الرئاسة.
المواجهات في تعز
وقصف طيران التحالف العربي موقع الدفاع الجوي في مدينة النور جنوبي تعز، في حين قصفت مدفعية التحالف تجمعات مليشيات الحوثي وصالح في ضواحي الراهدة جنوب شرقي المدينة.
وتحشد قوات الشرعية والتحالف العربي في منطقة الشريجة، بعد انسحاب تكتيكي لهما، لشن هجوم على مواقع المتمردين، واستعادة السيطرة على مدينة الراهدة، قبل فك الحصار عن تعز من المحور الجنوبي الشرقي.
وتستمر المواجهات بشكل متقطع في الجهة الغربية من مدينة تعز بين القوات الموالية للشرعية وميليشيات الحوثي وصالح.
وتشهد منطقة المرور مواجهات محدودة بعد معارك دارت في المنطقة، وأسفرت عن سيطرة القوات الموالية للشرعية على بعض المباني التي كان يتمركز فيها قناصة من الحوثيين وقوات صالح