الرئيسية / الأخبار / المنتدى الوطني للطفولة والشباب يدين الانتهاكات الجسيمة التي يتعرض لها اطفال اليمن.

المنتدى الوطني للطفولة والشباب يدين الانتهاكات الجسيمة التي يتعرض لها اطفال اليمن.

أصدر المنتدى الوطني للطفولة والشباب-اليمن بيان هام بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفل 20 نوفمبر الذي يصادف الذكرى 56 لإعتماد إعلان حقوق الطفل والذكرى 26 لصدور إتفاقية حقوق الطفل ، عبر فيه عن  تضامنه مع ضحايا انتهاكات حقوق الطفل في سياق الحروب وأعمال العنف المسلحة في البلاد، والتي تزايدت بشكل كبير وخلقت فوضى عارمة أنهكت الطفولة بشكل خاص والمجتمع بشكل عام في جميع الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والتنموية وغيرها.

 

وأكد المنتدى وقوفه مع كل المدافعين عن حقوق الإنسان وقلقه الشديد إزاء وضعية الطفولة في اليمن التي تعاني من جميع الانتهاكات الجسيمة موجهاُ نداء إنساني عاجل إلى جميع الأطراف المتصارعة تجنيب الطفولة والخدمات الأساسية صراعاتهم وإيقاف هذه الحرب التي دمرت كل جميل في البلاد داعياً المنظمات الدولية الى تفعيل دورها بشكل اكبر لحماية الطفل من أجل ضمان حق الأطفال في التعليم والصحة والأمن فضلا عن الحقوق الأخرى وأن تتخذ موقفاً تجاه انتهاكات الطفولة باليمن.

 

نص البيان :

 

المنتدى الوطني للطفولة والشباب-اليمن

بيان هام..

بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفل 20 نوفمبر الذي يصادف الذكرى 56 لإعتماد إعلان حقوق الطفل والذكرى 26 لصدور إتفاقية حقوق الطفل، يجدد المنتدى الوطني للطفولة والشباب باليمن تضامنه مع ضحايا انتهاكات حقوق الطفل في سياق الحروب وأعمال العنف المسلحة في البلاد، والتي تزايدت بشكل كبير وخلقت فوضى عارمة أنهكت الطفولة بشكل خاص والمجتمع بشكل عام في جميع الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والتنموية وغيرها.

يؤكد المنتدى وقوفه مع كل المدافعين عن حقوق الإنسان وقلقه الشديد إزاء وضعية الطفولة في اليمن التي تعاني من جميع الانتهاكات الجسيمة (قتل، اختطاف، تشويه، تجنيد، اعتداء جنسي، تدمير وإغلاق للمدارس والمستشفيات ) في ظل الحرب القائمة وأعمال العنف المسلحة.

يوجه المنتدى نداء إنساني عاجل إلى جميع الأطراف المتصارعة تجنيب الطفولة والخدمات الأساسية صراعاتهم وإيقاف هذه الحرب التي دمرت كل جميل في البلاد.

ويطالب المنتدى الوطني للطفولة والشباب من المؤسسات المحلية والدولية ومنها المختصة بحماية الطفل بأن تتخذ موقفا تجاه إنتهاكات الطفولة باليمن،

ويدعوا المنظمات الدولية الى تفعيل دورها بشكل اكبر لحماية الطفل من أجل ضمان حق الأطفال في التعليم والصحة والأمن فضلا عن الحقوق الأخرى.

طفولة آمنه في بيئة مناسبة ضمن مجتمع واعي في ظل توجه حقيقي محلي ودولي للالتزام بالقوانين الدولية وإعلان إتفاقية

حقوق الطفل..

 

 

صادر في 20 نوفمبر 2015م

عن المنتدى الوطني للطفولة والشباب – اليمن