الرئيسية / الأخبار / مقاومة تهامة تنفذ عددا من الهجمات ضد الحوثيين ردا على انتهاكاتهم وتوقع قتلى وجرحى

مقاومة تهامة تنفذ عددا من الهجمات ضد الحوثيين ردا على انتهاكاتهم وتوقع قتلى وجرحى

انتفضت المقاومة الشعبية في إقليم تهامة، أمس الجمعة، ونفذت الكثير من الأعمال العسكرية النوعية ضد ميليشيا الحوثي، ردا على انتهاكات الميليشيا بحق المواطنين في الإقليم، ومن ضمنها عمليات الخطف لعموم السكان، والاستيلاء على الممتلكات، والتجنيد الإجباري للشباب تحت تهديد السلاح.

وتبنت المقاومة الشعبية في الإقليم، سلسلة عمليات متتالية ضد ميليشيات الحوثي وحليفهم علي صالح في محافظة الحديدة، من خلال استهداف عدد من مراكز تجمع الميليشيا في المحافظة، والذي أسفر عن مقتل عدد من عناصر الميليشيات وإصابة ثلاثة آخرين أحدهم حالته خطيرة.

وقال عبد الحفيظ الحطامي، صحافي وناشط اجتماعي، إن المكتب الإعلامي للمقاومة الشعبية لإقليم تهامة، تبنى، أمس، استهداف ديوان القيادي الحوثي عبد القادر المتوكل بالقرب من الجامع الكبير في مدينة باجل بمحافظة الحديدة، وأصيب في الهجوم عدد من عناصر الميليشيات بجروح خطيرة وكان من ضمن المصابين القيادي المتوكل.

وأضاف الخطامي أن المقاومة، قامت كذلك بتنفيذ عمل عسكري نوعي ومنظم استهدفت من خلاله مبنى إدارة الأمن بمديرية القناوص بمحافظة الحديدة، الذي تتخذه الميليشيا مركزا لها بقنله، وأسفر الهجوم عن مقتل العشرات في صفوف الميليشيا، فيما قال شهود عيان إن انفجارا قويا نتج عنه تطاير للشظايا نحو السوق القريب من مبنى إدارة أمن المديرية، التي يوجد فيها الحوثيون، أصيب فيه نحو 5 من عناصر من الميليشيا نقلوا على أثره إلى المستشفى.

وفي حجة، نفذت المقاومة هجوما كبيرا على إدارة أمن محافظة حجة الذي يعد ثكنة عسكرية لميليشيا الحوثي، وتستخدمه الميليشيا لعمليات التحقيق والتعذيب ضد المواطنين، وأدى الهجوم إلى مقتل أكثر من 5 عناصر وإصابة الكثير من أفراد الميليشيا، فيما وصف هذا الهجوم بالرد السريع من قبل المقاومة على عمليات القتل والنهب والاغتيالات التي نفذتها الميليشيا في حجة، أول من أمس، واستهدفت شخصيات سياسية وعددا من أعيان المديرية، وتوعدت المقاومة في حينه بالرد السريع على مواقع رئيسية للميليشيا.