الرئيسية / الأخبار / العميد بحيبح : سيحاصر الانقلابيون خلال أيام على أبواب صنعاء

العميد بحيبح : سيحاصر الانقلابيون خلال أيام على أبواب صنعاء

قال العميد الركن مفرح بحيبح قائد اللواء 26 مشاه إنَّ المعارك التي تدور رحاها في مأرب والجوف ستنتقل بعد تحريرهما وتأمينهما بشكلٍ كامل إلى أبواب صنعاء لمحاصرة الانقلابيين . العميد بحيبح وفي لقاءٍ خاص مع قناة يمن شباب أجراه الزميل عمر المقرمي، اعتبر أنَّ تحرير مديريتي مجزر وحريب التابعتين لمحافظة مأرب قضايا لاحقة مؤكداً ان المديريتين لن تستغرقا من الوقت سوى 5% مقارنة بالمعارك الساخنة التي دارت إبان تحرير الجفينة والفاو والدشوش وحمة المصاريا جنوب غرب مأرب .

وقال بأن مليشيا الحوثي والمخلوع صالح دفعت بكلِ قواتها الى مأرب مسنودة بعناصر من حزب الله وخبراء ايرانيين موضحاً أن المخلوع صالح استمات بقواته على ابواب مأرب لأنه يدركُ انها لا تقل أهميةً عن أبواب صنعاء . وبخصوص معركة الجوف أوضح أنَّ هناك ترتيبات حثيثة ومساعٍ جدية تُبذلُ لإعداد وتشكيل جيش وطني في الجوف يتولى تحرير المحافظة من قبضة الحوثيين .

وفي اللقاءِ ذكر مفرِّح بحيبح أنه تم تشكيل لواء النصر بقيادة الشيخ أمين العكيمي وآخر لم يسمِّهِ بقيادة علي محسن الهديل ، وهذان اللواءان والمقاومة الشعبية في الجوف سيتولون تحرير المحافظة بالتنسيق مع قوات التحالف العربي .

ولفتَ بحيبح الى ان هناك آلافٌ من القتلى والجرحى سقطوا اثناء المعارك التي دارت في جنوب غرب مأرب ،وأضاف ” تم انتزاع آلاف الألغام بعد طردِ المليشيا ودحرها من المناطق والمواقع العسكرية التي كانتِ المليشيا تسيطر عليها . مؤكداً ان لا شيء سيعيق تقدم الجيش الوطني نحو صنعاء مهما كلَّف الثمن .

وفي ختام اللقاء وجه العميد بحيبح رسالةً تاريخيةً الى مقاومة وأبناء تعز ، وأشاد بالأدوار التاريخية الذي تحققه تعز ،ودعا الحكومة الشرعية وقادة قوات التحالف الى الوقوف معها وتقديم السلاح للمقاومة ،وقال اذا كُسرت تعز كُسرتِ اليمن وإذا تحررت ستُحررُ كافة محافظات الجمهورية ،وشكر تعز وأبناءها والمقاومة فيها للأدوار البطولية والصمود رغم قلة الإمكانات أمام مليشيا مسلحة و مفتحة لها خطوط الإمداد من كل جهة .