الرئيسية / الأخبار / اليمن .. الحراك يستهدف بحاح للمرة الثانية في عدن

اليمن .. الحراك يستهدف بحاح للمرة الثانية في عدن

استهدف مسلحون ينتمون للحراك الجنوبي المسلح المطالب الانفصال نائب الرئيس – رئيس الحكومة للمرة الثانية خلال 24 ساعة في عدن بجنوب البلاد.
وذكر مصدر محلي في مدينة كريتر ان مسلحون يدعون انهم من المقاومة التي شاركت في تحرير المدينة من ميليشيات الحوثي وصالح قبل اكثر من شهرين، قاموا باطلاق النار على موكب بحاح اثناء زيارته للمديرية لتدشين العام الدراسي الجديد اليوم الاحد.
واشار المصدر الى ان الرصاص اصابت سيارة عوض مبجر مدير عام مديرية صيرة، الذي اكد ذلك في تصريح لموقع “الأمناء نت” ، كما اكد تقديم استقالته احتجاجا على تلك الحادثة.
وقال في تصريح للامناء نت انه استغرب من قيام مسلحون يدعون أنهم  مقاومة بإطلاق النار على سيارته صباح اليوم  عندما قام بتدشين تأهيل المدارس مع نائب وزير التربية.
وأضاف ان حضور رئيس الوزراء اليوم الى المديرية كان من اجل تنمية المديرية والتعرف عن قرب على احتياجات المديرية التي تضررت من الحرب التي شنتها مليشيات الحوثي وصالح،وقال إنه قبل وصول بحاح قمت بإجراء عدة اتصالات  إلى المقاومة للحضور ولكن لم يرد احد على مكالماتي وبعدها تم اتهامي بعدم إبلاغهم وهذا غير صحيح،مؤكدا انه ينسق مع المقاومة بشكل يومي من اجل مصلحة المديرية.
وتعد هذه الحادثة الثانية التي يتعرض لها موكب بحاح خلال 24 ساعة فقط ، حيث تعرض موكبه امس اثناء مروره في منطقة راس عمران بالبريقة لزيارة منطقة باب المندب وجزيرة ميون اللتان تم تحريرهما من ميلشيات الحوثي وصالح ، حيث نجا من الحادث باعجوبة وفقا لمصدر رافقه في الزيارة.
يذكر ان الحراك الجنوبي المسلح يعارض وجود حكومة بحاح في عدن ويعتبرها حكومة احتلال لوجود وزراء شماليين فيها ، كما يرفض انضمام انصاره في صفوف الجيش الوطني والقوات الامنية التي تشرف على تدريبها قوات التحالف العربي ويعتبر امتلاكه للسلاح وانتشار عناصره وممارستها لتلك الاعمال الاجرامية مواصلة لثورته التحررية من الشماليين.