أخبار عاجلة

مجلس الأمن الدولي يستعرض التطورات في اليمن والتوترات بالبحر الأحمر

يعقد مجلس الأمن الدولي في شهر مايو الجاري جلسة مفتوحة لمناقشة الأوضاع الراهنة والتطورات الأخيرة في اليمن، الذي يواجه نزاعًا مستمرًا منذ عقد تقريبًا.

وتأتي هذه الجلسة ضمن الاجتماعات الشهرية التي يعقدها المجلس لبحث القضية اليمنية، وستركز بشكل خاص على التوترات المتزايدة في منطقة البحر الأحمر.

من المتوقع أن يقدم خلال الجلسة كل من المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن، هانس غروندبرغ، وممثل مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة تقارير مفصلة حول آخر المستجدات على الأرض.

بالإضافة إلى ذلك، سيقدم رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة (UNMHA)، اللواء مايكل بيري، إحاطة حول الجهود المبذولة لتنفيذ الاتفاق والتحديات التي تواجهها هذه البعثة.

تأتي هذه الجلسة في ظل تصاعد التوترات في المنطقة والمخاوف المتزايدة بشأن تأثيرها على الأمن الإقليمي والدولي، بالإضافة إلى الوضع الإنساني المتدهور في اليمن الذي يعاني من أزمة إنسانية وصفت بأنها واحدة من أكبر الأزمات في العالم.