أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار اليمن الان / اخبار اليمن الان – قوات الجيش تواصل عملية "الرمح الذهبي" والتقدم باتجاه وازعية تعز – yemen news

اخبار اليمن الان – قوات الجيش تواصل عملية "الرمح الذهبي" والتقدم باتجاه وازعية تعز – yemen news

واصلت قوات الجيش اليمني مسنودة بطيران التحالف العربي، أمس، عملية «الرمح الذهبي» التي أطلقتها مطلع الأسبوع الحالي تحت إشراف الرئيس عبد ربه منصور هادي، بهدف استكمال تحرير المناطق الساحلية الغربية لليمن من قبضة الانقلابيين.
وبعد أقل من 24 ساعة من استعادتها معسكر العمري الاستراتيجي بشكل كامل من قبضة الميليشيات وتحريرها جبال شرق ذوباب وتبة النمر وجبال كهبوب، الواقعة غرب مدينة تعز، تقدمت قوات الجيش أمس باتجاه جبهة الوازعية ومقبنة حمير، وهي تخطط للوصول إلى ميناء مدينة المخا الساحلية، لتقطع بذلك خط إمداد الميليشيات من ذلك المنفذ.
وقالت مصادر ميدانية من قوات الجيش اليمني لـ«الشرق الأوسط»، إن «قوات الجيش تواصل عملياتها لتأمين منطقة باب المندب وتقدمها إلى ميناء المخا، في الوقت الذي تواصل فيه الفرق الهندسية نزع الألغام المزروعة في الطرقات ما بعد معسكر العمري وكذلك في المناطق المحررة. قوات الجيش تشن قصفا مكثفا على منطقة الجديد التي تتمركز فيها ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية».
وحسب المصادر نفسها، تمكنت قوات الجيش اليمني فجر أمس، من صد هجوم شنته الميليشيات الانقلابية على محيط حي الزنوج وأسفل سوق عصيفرة، شمال مدينة تعز، استمر لأكثر من ثلاث ساعات، وكان مصحوبا بقصف عنيف ومكثف على مواقع الجيش اليمني والأحياء السكنية. وعلقت المصادر قائلة إن الميليشيات ترتكب جرائم جديدة تعويضا للخسائر التي منيت بها في غرب تعز.
وأكدت المصادر ذاتها تمكن قوات الجيش من «إحراز تقدم كبير في جبهة مقبنة بعد معارك عنيفة في منطقة العبدلة، وتمكنت من تحرير أعلى تبة في جبل العويد والتبة الوسطى في جبل النوبة، وجبل غباري في الكدحة الذي من خلاله تمكنت من قطع طريق إمداد الميليشيات الانقلابية الذي يربط الكدحة بمديرية الوازعية».

الخبر أعلاه بعنوان اليمن الان قوات الجيش تواصل عملية "الرمح الذهبي" والتقدم باتجاه وازعية تعز اخبار اليمن اليوم .
تم نشره بواسطة موقع آخر .. وبإمكانكم قراءة الخبر من مصدره الأصلي في اليمن العربي ولا يتحمل موقع أباره برس أي مسئولية عن محتوى الخبر المنقول من المصدر الذي يتحمل المسئولية الكاملة

أكمل قراءة الخبر من المصدر