التخطي إلى المحتوى
عــــــــاجل :  أكبر وأهم مناصري الحوثي يعتذر لليمنيين برسالة مؤلمة ويبحث عن وطن..انظر ماورد فيها

في عــــــــاجل : أكبر وأهم مناصري الحوثي يعتذر لليمنيين برسالة مؤلمة ويبحث عن وطن..انظر ماورد فيها، تم يومنا هذا تناول خبر عــــــــاجل : أكبر وأهم مناصري الحوثي يعتذر لليمنيين برسالة مؤلمة ويبحث عن وطن..انظر ماورد فيها.
نقدم لزوارنا الكرام أخبار عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا عــــــــاجل : أكبر وأهم مناصري الحوثي يعتذر لليمنيين برسالة مؤلمة ويبحث عن وطن..انظر ماورد فيها، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع اليمن عاجل .
وتحدث موضوع عــــــــاجل : أكبر وأهم مناصري الحوثي يعتذر لليمنيين برسالة مؤلمة ويبحث عن وطن..انظر ماورد فيها، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

وجه رئيس تحرير صحيفة الأولى اليومية محمد عايش الذي كان وصحيفته أكبر وأهم داعمي ومساندي الانقلاب الحوثي اعتذارا كبيرا للشعب اليمني.

ووصف الكاتب الصحفي يوم 21 سبتمبر بأنه “عاشوراء اليمنيين”، كونهم فقدوا فيه دولتهم ووحدتهم وكيانهم الوطني وسلمهم الاجتماعي.

واخبر الصحفي عايش في منشور على حسابه بموقع “فيسبوك”، إن 21 سبتمبر، هو تاريخ انهيار السد المعاصر، مؤكدا أنه لم يتمزق اليمنيون مثل تمزقهم عند انهيار السد، إلا يوم 21 سبتمبر 2014 المشؤوم.

وقدم “عايش” اعتذاره عن كل ما كتبه في هذا الحدث (النكبة)، في إشارة إلى تأييده السابق لما حدث في 21 سبتمبر.

قد يهمــــــــــــــــك:

كما أضاف: “إنني أعتذر عن كل ماكتبته متفهما فيه هذا الحدث من زاوية أنه سيخلصنا من”محسن”واتضح أنه خلصنا من الوطن كله”.

واستطرد قائلا: “لقد صرنا بعد 21 سبتمبر هدفاً سهلا لكل عدو، وغرضاً رخيصاً لكل كارهٍ لليمن، بعد انهيار كياننا الجامع كيمنيين”.

واختتم عايش قائلا: “لم نَعُدْ شيئاً بعد ذلك.. إلا مقابر نسكنها نحن، وزوامل لا يسمعها أحد”.

اقرأ الخبر من مصدر الخبر ناس تايمز