أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار اليمنية / ليس تحرير المدينة والميناء.. : الوكالة الفرنسية تكشف عن الهدف الحقيقي من الحملة العسكرية الحالية في الحديدة

ليس تحرير المدينة والميناء.. : الوكالة الفرنسية تكشف عن الهدف الحقيقي من الحملة العسكرية الحالية في الحديدة

في ليس تحرير المدينة والميناء.. : الوكالة الفرنسية تكشف عن الهدف الحقيقي من الحملة العسكرية الحالية في الحديدة، تم يومنا هذا تناول خبر ليس تحرير المدينة والميناء.. : الوكالة الفرنسية تكشف عن الهدف الحقيقي من الحملة العسكرية الحالية في الحديدة.
نقدم لزوارنا الكرام أخبار عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا ليس تحرير المدينة والميناء.. : الوكالة الفرنسية تكشف عن الهدف الحقيقي من الحملة العسكرية الحالية في الحديدة، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع أخبار اليمن .
وتحدث موضوع ليس تحرير المدينة والميناء.. : الوكالة الفرنسية تكشف عن الهدف الحقيقي من الحملة العسكرية الحالية في الحديدة، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

  تحدثت مصادر عسكرية في القوات الحكومية اليمنية أن المعارك الدائرة في مدينة الحديدة ليس غرضها تحرير المدينة ، وإنما هدفها السيطرة على طريق رئيسي شرق المدينة يصل وسطها بمدينة صنعاء ومدن اخرى ويطلق عليه اسم طريق الكيلو 16.

وقالوا في تصريحات لوكالة أ ف ب ان هذا الطريق يشكل ممرّا رئيسيا لإمدادات الحوثيين العسكرية من صنعاء والمناطق المحيطة بها الى مدينة الحديدة، لكنه يعتبر أيضا الطريق الرئيسي لنقل البضائع من ميناء الحديدة الى المناطق الاخرى شرقا وبينها العاصمة.

اقرأ ايضاً: 

وفي حال تمت السيطرة على هذا الطريق، سيتعين على المتمردين استخدام طريق آخر لنقل البضائع والامدادات، أطول مسافة، يقع في شمال مدينة الحديدة.

وأكّدت المصادر ان القوات الحكومية نجحت في الساعات الماضية بالسيطرة “ناريا” على هذا الطريق، تحت غطاء من مقاتلات التحالف العسكري.

وتحدثت مصادر طبية ومسعفون في مستشفيات ميدانية في محافظة الحديدة وفي عدن  لوكالة فرانس برس الأحد ان 11 مقاتلا حكوميا قتلوا وأصيب 17 بجروح في هذه المعارك، بينما حصل 73 متمردا مصرعهم واصيب عشرات بجروح.

اقرأ الخبر من مصدر الخبر ناس تايمز