الرئيسية / الأخبار اليمنية / تعبيرا عن تفهمه لغضب المواطنين.. مجلس الوزراء يدين أعمال الفوضى التي تسعى بعض الأطراف لإشعالها

تعبيرا عن تفهمه لغضب المواطنين.. مجلس الوزراء يدين أعمال الفوضى التي تسعى بعض الأطراف لإشعالها

في تعبيرا عن تفهمه لغضب المواطنين.. مجلس الوزراء يدين أعمال الفوضى التي تسعى بعض الأطراف لإشعالها، تم يومنا هذا تناول خبر تعبيرا عن تفهمه لغضب المواطنين.. مجلس الوزراء يدين أعمال الفوضى التي تسعى بعض الأطراف لإشعالها.
نقدم لزوارنا الكرام خبر عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا تعبيرا عن تفهمه لغضب المواطنين.. مجلس الوزراء يدين أعمال الفوضى التي تسعى بعض الأطراف لإشعالها، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع الوطن نيوز .
وتحدث موضوع تعبيرا عن تفهمه لغضب المواطنين.. مجلس الوزراء يدين أعمال الفوضى التي تسعى بعض الأطراف لإشعالها، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

أدان مجلس الوزراء، أعمال الفوضى والشغب في العاصمة المؤقتة عدن ومدينة المكلا ومدن اخرى والتي تأتي في ظروف حرجة تمر بها بلادنا، وتحاول فيه الحكومة القيام بجهود كبيرة لتطبيع الأوضاع في المدن والمحافظات المحررة، وتوفير الخدمات العامة وبسط الأمن، بالإضافة إلى معالجة انخفاض قيمة العملة المحلية.

جاء ذلك، خلال اجتماع له ،يومنا هذا، برئاسة رئيس المجلس الدكتور أحمد عبيد بن دغر، لمناقشة آخر المستجدات الراهنة والاحتجاجات التي تطورت إلى أعمال شغب في مدن ومحافظات جنوب البلاد.

واستنكر المجلس محاولة بعض الأطراف تأجيج حالة الفوضى والفلتان والتحريض ضد من لا يستجيب لأجندتها غير السلمية.. مؤكدا إن الحكومة لن تسمح بالعبث الحاصل في بعض شوارع عدن والمكلا، من قطع للطرقات وإرهاب التجار، وإجبارهم على إغلاق محلاتهم، تنفيذاً للعصيان المدني المزعوم بقوة السلاح والارهاب التي دعت إليه بعض الأطراف غير المسؤولة.

وخلال الجلسة ، تحدث رئيس الوزراء “إن تلك الأطراف والقوى لا تمتلك مشروعاً حضارياً سلمياً ولا تجيد إلا اصطياد الفرص الأنانية في الأزمات التي يعيشها اليمنيون جراء الحرب التي تشنها ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران”.

وعبّر المجلس عن تفهمه لدواعي غضب المواطنين الذين وجدوا أنفسهم أمام أزمة حقيقية..داعياً إلى التعبير عن مواقفهم وفق الطرق السلمية التي كفلها الدستور والقانون، والذي يضمن لأي فرد حرية التظاهر والاحتجاج، دون التعدي على الأملاك العامة والخاصة، ودون استخدام العنف لفرض أي فعاليات على عامة المواطنين وإجبارهم على الامتناع عن العمل وتهديدهم في معيشتهم والإضرار بالسكينة العامة والمصالح الحكومية واملاك الوطن مما يتنافى مع التعبير السلمي الحضاري.. مشيداً بقوات الأمن التي تعاملت مع الأحداث بقدر كبير من المسؤولية وبالمواطنين الذين تجنبوا ردود الأفعال العنيفة وعبروا عن وعي كبير بأهمية المحافظة على مكتسبات الشعب.

وجدد المجلس إدانته للإساءات التي طالت الأشقاء في التحالف العربي بقيادة المملكة العربية المملكة العربية السعودية.. معتبراً إن تلك الاساءات لا تمثل موقف الشعب اليمني الأصيل الذي يكنّ للتحالف التقدير الأخوي الكبير، وأن تلك المواقف الصبيانية والمتطرفة مواقف فردية غير مسؤولة.

وأشاد بما قدمته المملكة العربية المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة وباقي دول التحالف لليمن منذ انقلاب الحوثيين..مذكّراً بأن تلك المواقف كانت نقطة القوة للحكومة الشرعية والقوات الحكومية التي استعادت 80 بالمائة من أراضي الوطن، والتي ما تزال تسعى إلى انهاء انقلاب الحوثيين بشكل كامل.

واكد إن موقف التحالف العربي بقيادة المملكة العربية المملكة العربية السعودية، أنقذ اليمن من المشروع الفارسي، في الوقت الذي أشاد بجهوده في تطبيع الأوضاع ودعم الحكومة لتوفير الخدمات الأساسية للمواطنين..مشيراً إلى أن ذلك الموقف سيظل حاضراَ وخالداً في ذاكرة الشعب اليمني.

كما أعرب المجلس عن شكره وتقديره للدور المحوري الهام الذي تقوم به دول التحالف العربي وقواتها المرابطة في مختلف المناطق المحررة في إطار دعمها ومساندتها لليمن وشرعيتها الدستورية، والتي قدمت في سبيله، التضحيات الجسام لوأد المشروع الحوثي الإيراني الفارسي في اليمن والمنطقة.

اقرأ الخبر من مصدر الخبر