الرئيسية / الأخبار اليمنية / مستشار الرئيس يكشف الأسرار ويفضح كبار الفاسدين ومن يمنع انعقاد مجلس النواب (تصريحات نارية)

مستشار الرئيس يكشف الأسرار ويفضح كبار الفاسدين ومن يمنع انعقاد مجلس النواب (تصريحات نارية)

في مستشار الرئيس يكشف الأسرار ويفضح كبار الفاسدين ومن يمنع انعقاد مجلس النواب (تصريحات نارية)، تم يومنا هذا تناول خبر مستشار الرئيس يكشف الأسرار ويفضح كبار الفاسدين ومن يمنع انعقاد مجلس النواب (تصريحات نارية).
نقدم لزوارنا الكرام أخبار عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا مستشار الرئيس يكشف الأسرار ويفضح كبار الفاسدين ومن يمنع انعقاد مجلس النواب (تصريحات نارية)، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع اليمن اليوم .
وتحدث موضوع مستشار الرئيس يكشف الأسرار ويفضح كبار الفاسدين ومن يمنع انعقاد مجلس النواب (تصريحات نارية)، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

أكد مستشار الرئيس، عبدالعزيز جباري، أن الحكومة لا تقوم بدور ملموس لمواجهة تدهور العملة مشيراً إلى أن هناك عوامل موضوعية لانهيار العملة وفي بعض الأوقات عوامل نفسية حيث يقوم الناس بشراء العملة الصعبة مما يؤدي لانخفاض قيمة العملة الوطنية.

واخبر في حديث تلفزيوني مع قناة “سهيل الفضائية”: لاحظت ان الحكومة لم تقم بشيء تجاه تدهور الوضع الاقتصادي وانهيار العملة، لا باجتماع ولا حتى تصريح من وزير المالية، وتركوا الشائعات في الشارع تتحدث مما يثير حفيظة المواطنين الذين يذهبوا لشراء الدولار الذي يزداد سعره وينعكس على حياة المواطن.

واخبر جباري معلقاً على أداء حكومة بن دغر: الحكومة مشكلة من 35 وزير أغلبهم لا يعملون ومن يعمل هم عدد محدود، وسبق أن طرحت القوى السياسية على الرئيس أن الوضع في اليمن يستدعي أن تكون هناك حكومة مصغرة لا يتجاوز عددها “15” وزيراً بحيث أن يقوم الوزير الواحد بتحمل مسؤولية أكثر من وزارة وهو ممكن، لأننا في حالة حرب ووضعنا الاقتصادي لا يسمح ثالثاً نحن أغلب الوقت خارج الوطن، والحكومة لا تقوم بدورها وأكثرهم لا حول ولا قوة لهم.

قد يهمك أيضًا:

كما أضاف: يفترض أن تكون هناك حكومة أحزاب تتحمل المسئولية، كون الأحزاب التي مشاركة في الحكومة تتنصل عن تحمل المسئولية وتعتبر أن من هم في الحكومة يمثلون أشخاصهم وليس الحزب. وتقول أن الرئيس هو من اختارهم. وللأسف ما هو موجود الآن عدد كبير من المسؤولين دون أي إنتاج.

وأكد جباري أن عدم وجود إمكانيات وعدم منح المسؤولين صلاحيات كانت واحد من أبرز العوامل التي دفعته للاستقالة لأنه شعر أنه غير قادر على عمل شيء.

 وأكد أن أداء الحكومة ضعيف وغير مرضي للجميع رغم أن الجميع كان يأمل عليها الكثير، مشيراً إلى أن هناك عدة عوامل لذلك لكن لا تبرر عدم قيامها بأي شيء، وأن باستطاعة الحكومة والشرعية أن تقد أداء أفضل مما هي عليه الآن وبالإمكانيات الموجودة.

وتساءل جباري: هل مليشيا الحوثي بهذه القوى حتى أن الشرعية والتحالف لم يستطع هزيمتها على أربع سنوات، وهذا كلام غير معقول فنحن نعرفهم وحجم قوتهم، داعياً التحالف إلى إنهاء الحرب. موضحاً أن هناك كثير من الأسئلة بحاجة لمكاشفة ومصارحة بين التحالف والشرعية.

اقرأ الخبر من مصدر الخبر ناس تايمز