أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار اليمنية / هـــــام : رئيس المجلس الانتقالي يعلن بيان الحرب ويوجه اول اتهام خطير للامارات ومصادر تتحدث عن انقلاب عسكري حديث..انظر

هـــــام : رئيس المجلس الانتقالي يعلن بيان الحرب ويوجه اول اتهام خطير للامارات ومصادر تتحدث عن انقلاب عسكري حديث..انظر

في هـــــام : رئيس المجلس الانتقالي يعلن بيان الحرب ويوجه اول اتهام خطير للامارات ومصادر تتحدث عن انقلاب عسكري حديث..انظر، تم يومنا هذا تناول خبر هـــــام : رئيس المجلس الانتقالي يعلن بيان الحرب ويوجه اول اتهام خطير للامارات ومصادر تتحدث عن انقلاب عسكري حديث..انظر.
نقدم لزوارنا الكرام أخبار عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا هـــــام : رئيس المجلس الانتقالي يعلن بيان الحرب ويوجه اول اتهام خطير للامارات ومصادر تتحدث عن انقلاب عسكري حديث..انظر، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع اليمن الان .
وتحدث موضوع هـــــام : رئيس المجلس الانتقالي يعلن بيان الحرب ويوجه اول اتهام خطير للامارات ومصادر تتحدث عن انقلاب عسكري حديث..انظر، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

دعا رئيس الجمعية الوطنية في ما يسمى بـ«المجلس الانتقالي الجنوبي» اللواء احمد سعيد بن بريك أبناء المناطق الجنوبية المنخرطين في السلك العسكري والأمني أن يكونوا إلى جانب شعبهم في المحافظات الجنوبيةـ في إشارة إلى استعداد المجلس لعمل عسكري ضد الحكومة الشرعية.

وفي سلسلة تغريدات على «تويتر» رصدها «مأرب برس»، تحدث «بن بريك»: ‏«نفذ صبرنا من تصرفات العجول الهاربة من الميدان، الذين أختلسوا ونهبوا وقتلوا و جُيرت عملياتهم الإرهابية ضد النخب والقيادات الجنوبية».

كما أضاف: «‏مارسو الإبادة الجماعية بشتى الوسائل المتاحة ضد شعب الجنوب بغطاء القاعدة وداعش وغطاء الشرعية والإقليم ـ في تلميح إلى التحالف العربي والامارات التي تقود عمليات عسكرية ضد القاعدة ـ والعالم انظر على ذلك».

قد يهمــــــــــــك:

ما حقيقة انتحار القيادي المؤتمري سلطان البركاني في أحد فنادق القاهرة ؟!
 

أول رد قوي وساخر على تصريحات نجل شقيق صالح بشأن صحة الرئيس “هادي”..انظر
 

‏وتابع «بن بريك»: «على شعبنا وأبنائنا في السلك العسكري والأمني أن يكونو مع شعبهم وأرضهم وعرضهم في المحافظات الجنوبية فقد طفح الكيل، وقد أعذر من أنذر».

الى ذلك نشر نائب رئيس المجلس «هاني بن بريك» بيانا تحدث انه صادر عن «القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي للعاصمة عدن»، حيث اكد البيان دعمه للبيان الصادر عن رئيس المجلس عيدروس الزبيدي».

واخبر البيان ان «القيادة المحلية للمجلس الانتقالي للعاصمة عدن تعلن عن دعمها الكامل لكل ماجاء في هذا البيان التاريخي»، مؤكدة «وقوفها التام وجاهزيتها القصوى تحت امرة عيدروس الزبيدي ورهن الإشارة في خدمة جنوبنا الحبيب ودفاعاً عن كرامة وحرية شعبنا الابي».

وكان عيدروس الزبيدي قد أعلن بيان ردا منه على اقصائهم من مفاوضات جنيف المقرر انعقادها في 6 سبتمبر/أيلول 2018م، مؤكدا ان «أي مشاورات أو مفاوضات لا يكونو طرفاً فيها فإنهم غير ملزمين بأي مخرجات أو التزامات يتم الاتفاق عليها في هذه المشاورات أو المفاوضات من قبل أطراف ليست موجودة على الأرض، ولا تمثل تطلعات أهلها، ولن يتم تطبيق أي نتائج على أرض الواقع».

واخبر: «بعد تداولات عده، التقينا بالسيد مارتن غريفيث للمرة الثانية في اخبار الاردن حيث أوضح خلال اللقاء انه نجح في إدراج قضية الجنوب ضمن أولويات عملية السلام نتيجة للواقع الذي يستدعي ذلك، وتحدث مكتبه عن ضرورة أن يكون الجنوبيون طرفاً رئيسياً من بداية أي مفاوضات».

كما أضاف: «غير أن المبعوث الخاص تفاجأ بموقف من الرئيس هادي عبر له فيه عن رفضه التام لأي حضور لقضية الجنوب على طاولة المفاوضات في جنيف، وبشكل صريح أكد هادي أن الشرعية ستنسحب من طاولة المفاوضات إذا تم إدراج قضية الجنوب والمجلس الانتقالي الجنوبي فيها».

واكد انهم لم يكونو متسببين في هذه الحرب، إلا أنها فرضت عليهم، وأصبحوا طرفاً رئيسياً فيها ولا يمكن إيقافها بدونهم، بحسب البيان.

ودعا البيان مؤيدي المجلس إلى «التعبير عن رفضهم ومقاطعتهم لأي مشاورات أو مفاوضات يتم فيها القفز على تطلعاتهم وتعمد تغييبهم وتهميش تاريخهم وإلغاءه، الخروج في كل مناطق الجنوب للتعبير عن ذلك بكل الطرق السلمية».

اقرأ الخبر من مصدر الخبر ناس تايمز