الرئيسية / الأخبار اليمنية / خبر صادم من السويد : ضغوط دولية تجبر الشرعية على تلقي هذه الضربة القاصمة ومصادرة المصرف وشركات النفط والغاز (تفاصيل)

خبر صادم من السويد : ضغوط دولية تجبر الشرعية على تلقي هذه الضربة القاصمة ومصادرة المصرف وشركات النفط والغاز (تفاصيل)

في خبر صادم من السويد : ضغوط دولية تجبر الشرعية على تلقي هذه الضربة القاصمة ومصادرة المصرف وشركات النفط والغاز (تفاصيل)، تم يومنا هذا تناول خبر خبر صادم من السويد : ضغوط دولية تجبر الشرعية على تلقي هذه الضربة القاصمة ومصادرة المصرف وشركات النفط والغاز (تفاصيل).
نقدم لزوارنا الكرام أخبار عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا خبر صادم من السويد : ضغوط دولية تجبر الشرعية على تلقي هذه الضربة القاصمة ومصادرة المصرف وشركات النفط والغاز (تفاصيل)، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع اليمن الان .
وتحدث موضوع خبر صادم من السويد : ضغوط دولية تجبر الشرعية على تلقي هذه الضربة القاصمة ومصادرة المصرف وشركات النفط والغاز (تفاصيل)، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

خسرت الشرعية مكاسب جديدة كانت في أيديها خلال محادثات السويد بعد خسارتها لإدارة ميناء الحديدة وتنازلها عن سيادته لصالح الامم المتحدة.

وفي اتفاق جديدة يوم السبت توصل وفدا الشرعية والحوثيين تحت ضغط دولي الى اتفاق حديث يمنح الامم المتحدة إدارة واشراف مباشر على المصرف المركزي اليمني وشركات النفط والغاز في مأرب .

خمس قصص ‘‘حب’’ عربية شهيرة خلدها التاريخ

بالوثيقة : المصرف المركزي يصدر قبل قليل ‘‘تعميم هام’’ بشأن (قيم الصرف) ويحدد هذا السعر للدولار .. انظر

ورد للتو : الأمم المتحدة تعلن موعد انتهاء المشاورات .. ومطالبات بدخول طرف حديث، وشرط أممي محرج للحوثيين

عــــــــــاجل : انهيار حديث للريال اليمني وصعود مفاجئ للدولار والريال السعودي وهذه قيم الصرف الان

ورد الان : انفجار الوضع بين الحوثيين وقوات الشرعية واشتداد المعارك في 6 جبهات .. ومصادر تكشف ما يحدث الآن في الحديدة

عــــــــــاجل : وفد الشرعية يفاجئ الجميع ويقبل اشراك الحوثي في السلطة اذا نفذ هذا الشرط (تفاصيل)

 واخبر مصدر في مشاورات السويد ان اتفاقا تم توقيعه من وفدي المحادثات اليمنية بالسويد يشمل ضمان صرف المرتبات للحوثيين بشكل كامل مع دفع كافة المرتبات منذ نقل المصرف من صنعاء وسيكون ذلك من خلال اشراف الامم المتحدة على المصرف وشركات النفط والغاز وتحصيل ايراداتها من خلال لجنة مشتركة من الشرعية الى جانب الحوثي وتحت إدارة الامم المتحدة.

وتم تأجيل نقاش الاتفاق في النقاط الاخرى المتعلقة بتوسيع إدارة الامم المتحدة على المطارات والموانئ اليمنية والاشراف على إيراداتها. حيث تم ترحيل هذه النقاط الى نقاش لاحق بعد الاتفاق على ادارة الامم المتحدة على ميناء الحديدة والبنك المركزي وشركات النفط والغاز .

اقرأ الخبر من مصدر الخبر ناس تايمز