الرئيسية / الأخبار اليمنية / جبهات محافظة لحج تشهد تصعيداً في المعارك

جبهات محافظة لحج تشهد تصعيداً في المعارك

في جبهات محافظة لحج تشهد تصعيداً في المعارك، تم يومنا هذا تناول خبر جبهات محافظة لحج تشهد تصعيداً في المعارك.
نقدم لزوارنا الكرام انباء عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا جبهات محافظة لحج تشهد تصعيداً في المعارك، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع عدن الغد .
وتحدث موضوع جبهات محافظة لحج تشهد تصعيداً في المعارك، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

جبهات محافظة لحج شهدت خلال الفترة الأخيرة تصعيداً في المعارك على أرض الميدان،حيث قامت المليشيات الانقلابية في هذا التصعيد في سبيل تحقيق أي انتصار .

 في تلك الجبهات من أجل رفع معنويات عناصرها المنهارة بعد تلقيها هزائم كبيرة في الساحل الغربي بتعز  والحديدة .

وعلى جبهات نهم وميدي وجبهة حام في مديرية المتون بمحافظة البيضاء التي استطاعت المقاومة الشعبية وقوات الجيش الوطني من تحقيق تقدم في تلك الجبهة.

واستعادة السيطرة على (تبة الوروري) بعد معارك خلّفت أكثر من 35 قتيلا و 10 جرحى في صفوف المليشيا الحوثي،فيما الجيش الوطني اللواء 83 مدفعية والمقاومة الشعبية أحرزت انتصار في جبهة مريس بتحرير موقع حبيل ساطح .

وفشلت المليشيات الانقلابية في تحقيق أي انتصار في محافظة لحج منذ شهرين من تصعيد عملياتها العسكرية في المحافظة،فيما تحاول قوات الجيش الوطني في المنطقة الرابعة مسنودة بالمقاومة الجنوبية ومقاتلات التحالف العربي، في التقدم  عن طريق جبهة جبل اليأس- مديرية القبيّطة،وأطراف مديرية الوازعية-المحاذية لمديرية المضاربه عن طريق جبهة المنصورة.

في حين تتوزع الجبهات المناطق الوعرة في مختلف جبهات الصبيحة،وأبرزها جبهة كرش الرئيسية التي تجري فيها المواجهات بشكل متقطع منذ أكثر من عامين،بالإضافة إلى الجبهات التي تقع في مديرية المضاربة،وهي جبهة المنصورة،وجبهة العلقمة وجبهة الأغبرة وجبهة المحاولة،وجبهة كهبوب.

وتشهد مديرية طور الباحة سبع جبهات وهي جبهة حيفان وجبهة الحلقوم وجبهة الجوازعة وجبهة القرن وجبهة وادي شعب،وجبهة جبال دباسو .

بالإضافة إلى جبهات محاذية لمديرية الراهدة تقع شرق جبهة كرش وهي جبهة الحنشي وجبهة حبيل الغراب وجبهة حقب،وجبهة الضاحي.

هذه الجبهات لازالت مشتعلة فقي جبهة القبيّطة المحاذية لمديرية طور الباحة وبلدة كرش،استطاع أبطال المقاومة الجنوبية استعادة السيطرة على جبل الحمام وجبل الأخضر،ومنع تقدم المليشيا صوب جبل اليأس الإستراتيجي المطل على قاعدة العند العسكرية،حيث تم تكبيد المليشيا خسائر وسقوط عدد من القتلى والجرحى.

وفي الصعيد نفسه استطاعت المقاومة الجنوبية من التقدم في جبهة وادي شعب بمديرية طور الباحة،وسيطرة على مواقع شاغث وجبل الهاجر وموقع الشنمية وموقع حبيل زيدة وموقع دار الحافة .

فيما صعدت مدفعية اللواء الثاني مشاة حزم على مواقع المليشيات الحوثية،واستطاعت مدفعية الجيش الوطني من تكبيد المليشيا خسائر فادحة في الأرواح والعتاد،حيث حصل تسعة حتفهم من المليشيا وإعطاب مدفع هوزر وتدمير سلاح م/ط 23،وطقم على متنه دشكا 14،12.

وقصف آخر لمدفعية اللواء الأوّل مشاة حزم في كهبوب أدى لتدمير سيارتين كانت تحمل تعزيزات حوثية إلى جبال كهبوب ولقي مصرع من كان في متن السيارتين.

وفي جبهة المنصورة حاولت المليشيا العودة إلى خط المنصورة بعد أن حشد كل قوته يائساً،لكن تصدءا له رجال الجيش الوطني اللواء الأوّل مشاة  حزم والمقاومة الجنوبية وكبدتهم عشرات القتلى والجرحى.

ودارت معارك شرسة مع عناصر المليشيا في جبهة العلقمة وتكبيدها خسائر وسقوط قتلى وجرحى من عناصرها.              

فيما جبهة الضاحي وحقب شرق جبهة كرش شمال غرب محافظة لحج تقوم المليشيا الانقلابية بنزع الألغام التي زرعتها سابقاً في قرية كسرى وقرية المهمي وقرية قداس،فيما تقوم المليشيا بحشد عناصرها في تلك الجبهات،وتبقى إحصائيات القتلى في صفوف المليشيات الإنقلابية الإيرانية،واحدة من الأسرار التي تخفيها المليشيا للحفاظ على روح معنوية مقاتليها التي انهارت بشكل متزايد في الفترة الأخيرة.

* من ماهر عبدالحكيم الحالمي 

مصدر الخبر : جبهات محافظة لحج تشهد تصعيداً في المعارك : عدن الغد