الرئيسية / الأخبار اليمنية / الحنشي : التقرير الاممي ورقة ضغط عالمية لإنهاء الحرب استخدمت فيها وقائع مغلوطة

الحنشي : التقرير الاممي ورقة ضغط عالمية لإنهاء الحرب استخدمت فيها وقائع مغلوطة

في الحنشي : التقرير الاممي ورقة ضغط عالمية لإنهاء الحرب استخدمت فيها وقائع مغلوطة، تم يومنا هذا تناول خبر الحنشي : التقرير الاممي ورقة ضغط عالمية لإنهاء الحرب استخدمت فيها وقائع مغلوطة.
نقدم لزوارنا الكرام خبر عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا الحنشي : التقرير الاممي ورقة ضغط عالمية لإنهاء الحرب استخدمت فيها وقائع مغلوطة، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع عدن الغد .
وتحدث موضوع الحنشي : التقرير الاممي ورقة ضغط عالمية لإنهاء الحرب استخدمت فيها وقائع مغلوطة، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

تحدث رئيس مركز عدن للبحوث الإستراتيجية حسين الحنشي ان تقرير لجنة الخبراء الأخير عن الوضع في اليمن كان صادما للجميع مؤكدا انه خطوة سياسية مدفوعة من الامم المتحدة والولايات المتحدة وبريطانيا وأطراف عدة بينهم أصدقاء للتحالف العربي وشركاء معه وكل ذلك من اجل انهاء حرب أصبحت محرجة للجميع وعلى رأسهم الأمريكيين .

 

وعلق الحنشي على التقرير بالقول :” ماذا يعني ان ان يقدم الخبراء تقرير شامل عن الحرب منذ البداية قبيل ايّام من مشاورات لإنهاء الحرب تُمارس فيها ضغوط عالمية على قيادات التحالف العربي والشرعية وكل القوى على الارض ؟!..ماذا يعني هذا التوقيت ؟

 

ماذا يعني ان يأتي التقرير بعد سلسلة اخطاء للطيران الذي تشترك الولايات المتحدة الامريكية في تحديد أهدافه حسب تصريحات أمريكية وبعد تصريحات لوزير دفاعها عن ان الدعم للتحالف ليس مشروط ولن يستمر باستمرار الأخطاء ؟..ماذا يعني هذا الربط؟!

 

ماذا يعني ان يتبنى التقرير التحقيق في ادعاءات لمنظمات سابقة عن انتهاكات جنسية وان يذكر قوى كالجرام الامني الفاعل على الارض ؟!..ماذا يعني استخدام معلومات مغلوطة لمجرد استخدامها ضغط ؟!

 

ماذا يعني ان يسمي التقرير محمد بن سلمان والأمير تركي والشيخ خليفة ومحمد بن زايد والرئيس هادي ونائبه واللواء شلال شائع وعبدالملك الحوثي كأسماء رفعت كمسؤولة عن ما يحصل ؟!..ماذا يعني ذلك ان لم يكن الكل مستهدف للضغط عليه جميع الأطراف ؟!.

 

ماذا يعني ان يصف التقرير تحرير الحديدة بالعدوان وان يسمي لأول مرة قوات الإصلاح بتعز بمليشيات الإصلاح ؟!..ماذا يعني ذلك بهذه المصطلحات الجديدة الهدف والمضمون ؟!.

 

التقرير لم يبقي احد من جميع القوى في التحالف وفِي الداخل لوضعه تحت الضغط قبيل مشاورات جنيف وهو تقرير سيتم وضعه كورقة ضغط لإنهاء الحرب او مواجهة موجه اخرى من الإجراءات .. او القول ان ما أتى فيه سينتهي بمجرد الموافقة على إنهاء الحرب ؟!.

 

التقرير واضح ان قوى عالمية أصبحت الحرب محرجة لها جعلت منه وستجعل ورقة الضغط الاولى على الكل لإنهاء الحرب وأنها تعمدت ان يتضمن اتهامات كبيرة وحتى غير صحيحة من اجل زيادة الضغط .

اقرأ الخبر من مصدر الخبر