أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار اليمنية / البيض يقدم رؤيته لوقف انهيار الريال اليمني

البيض يقدم رؤيته لوقف انهيار الريال اليمني

في البيض يقدم رؤيته لوقف انهيار الريال اليمني، تم يومنا هذا تناول خبر البيض يقدم رؤيته لوقف انهيار الريال اليمني.
نقدم لزوارنا الكرام أخبار عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا البيض يقدم رؤيته لوقف انهيار الريال اليمني، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع عدن الغد .
وتحدث موضوع البيض يقدم رؤيته لوقف انهيار الريال اليمني، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

تحدث الأستاذ هاني البيض، نجل الرئيس الجنوبي الأسبق علي سالم البيض، ‏”ان هناك عوامل وشروط أساسية لاستقرار قيمة اي عملة محلية وهذه المعايير معظمها شبه منعدمة في هذا البلد !

وللعلم فالسعر الحالي غير عادل اذا تم تقييم وضع الاقتصاد القائم مهنيا وأداء الحكومة .. اي ان الريال لازال محظوظ وسط انعدام ابسط شروط تعافيه ..

واخبر البيض في تغريدة له على حسابه على تويتر ” وفقت الحكومة فقط خلال المراحل السابقة في كبح سرعة التضخم النقدي المتسارع وانهيار العملة وتآكلها وبطرق ليس لها علاقة باقتصاد السوق ولم تشرع في معالجات سليمة وتخصصية لان ذلك يحتاج وجود دولة قائمة بمؤسساتها وكادرها الوطني المتمكن والنزيه !

حيث تحدث “وضع البلد الاقتصادي والمالي ردي جدا ليس فقط بفعل الحرب ولكنه استمرارية لماضي من الفساد الإدراي والمالي..!

كما أضاف البيض “أن العوامل والاسباب كثيرة وهي تزداد ومنها شحة الاحتياطي من الدولار او الذهب وديون مجدولة ومرحلة وعجز مزمن في الميزان التجاري يسبقه ضعف في التبادل التجاري نفسه مع انعدام فرص الاقراض لعدم ثقة المقرض في الاقتصاد مع ضعف في الإيرادات كذلك هياكل الدولة متهالكة وخزانة الدولة تم إفراغها مبكرا “.

وأردف بالقول :” اذا استطاع القائمون على الاقتصاد والمال باي طرق واساليب اقتصادية او إسعافية وبمساعدة الاشقاء في التحالف والامكانيات المتاحة من السيطرة وكبح التدهور القادم للقيمة الشرائية للعملة المحلية وحالة التضخم النقدي وارتفاع الأسعار سيكون ذلك جيد ويحسب لهم مع ان الواقع والشواهد تؤشر لغير ذلك.

واختتم البيض تغريدته بالقول “الحلول كثيرة وتستطيع الحكومة وضع حد للتدهور العام في النظام المالي والاقتصاد بشكل عام ان هي صدقت ولكن كالعادة لايرجى المواطن منها خيرا !
ووسط هذه الحلول والمعالجات حتما ستحتاج مساعدة دول التحالف وبعض دول العالم ومؤسسات النقد الدولية ومن هذه المعالجات الممكنه :
إصدار سندات حكومية مقومة بالعملة الصعبة وفتح الاكتتابات في مشاريع حكومية واستثمارية مشتركة وتعزيز ورفد خزانة الدولة بعملات الاحتياطي النقدي ذلك من خلال مزيدا من أدوات الدين الصحية وليس التضخمية او الأصول والديون الفاسدة كذلك تعزيز الاقراض .. وتقليص كثير من مستويات التضخم الإدراي والانفاق والهدر الغير مبرر …
وقبل كل ذلك لابد من إيجاد حكومة تكنوقراط مؤهلة ومتمكنة ومعززة بصلاحيات تنفيذية .. مع الاستعانة بالمتخصصين وبيوت الخبرة ..
هذا اذا سلمنا ان حكومة الشرعية لازال فيها الخير للوطن والمواطن .. مع اني ارى مالا يراه المتفائلون في ظل ماكنة عنيفة تطحن هذا الشعب العظيم بين سندان الفقر والإفقار وعذاب الخدمات .. وابسط مقومات الحياة الآدمية ..

اقرأ الخبر من مصدر الخبر