الرئيسية / الأخبار اليمنية / الحوثي يتخبّط ويتهرّب

الحوثي يتخبّط ويتهرّب

في الحوثي يتخبّط ويتهرّب، تم يومنا هذا تناول خبر الحوثي يتخبّط ويتهرّب.
نقدم لزوارنا الكرام نبأ عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا الحوثي يتخبّط ويتهرّب، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع الوطن نيوز .
وتحدث موضوع الحوثي يتخبّط ويتهرّب، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

رأي البيان:

 

بعد تضييع ميليشيا الحوثي الإيرانية فرصة مباحثات جنيف بمراوغاتهم ومزايداتهم المعتادة، وبعد صدمتهم بتصريحات الأمم المتحدة بعدم الاعتراف بهم واعترافها فقط بالحكومة الشرعية، كما جاء على لسان الأمين العام للأمم المتحدة، ومع انطلاق الهجمات القوية لقوات دعم الشرعية على مدينة الحديدة بإسناد قوي من قوات التحالف العربي، عاد الحوثيون لارتباكهم وتخبّطهم، وعادوا لتسويف القضية الأساسية والذهاب بعيداً عنها لقضايا أخرى، وعادوا إلى خطابهم الطائفي المنبوذ والمرفوض، وللمتاجرة بالقضية الفلسطينية، وأطلقوا تصريحاتهم الهجومية على دول التحالف العربي، وأيضاً على الولايات المتحدة الأميركية، الأمر الذي يعكس بوضوح ورطة الحوثيين وأزمتهم الكبيرة، سعياً منهم للتهرّب من أزمة اليمن التي يتحملون المسؤولية الرئيسية عنها بمشروعهم الطائفي واغتصابهم السلطة وانقلابهم على الدولة، وولائهم لإيران التي تستخدمهم كأداة لإثارة الفوضى والحروب؛ بهدف فرض نفوذها على المنطقة.

وفي الوقت الذي تتقهقر فيه ميليشيا الحوثي الإيرانية أمام هجمات قوات الشرعية والتحالف العربي في الحديدة، يخشى الحوثيون من توتّر الأوضاع في صنعاء؛ نتيجة الضغوط والممارسات القمعية البشعة التي يمارسونها ضد الشعب اليمني هناك، وراحوا يفرضون المزيد من الجبايات والضرائب، ويمنعون وصول المساعدات الإنسانية ويستولون عليها لأفرادهم، ويمنعون اليمنيين من الخروج من المدينة حتى يظلوا دروعاً بشرية يستخدمونهم في الحرب.

تخبّط الحوثي في تصريحاته وتهرّبه من مسؤولياته، يعكس ورطة الحوثيين وإحساسهم بدنو الأجل، وأن تحرير الحديدة قادم قريباً، وصنعاء في الطريق ذاته.

اقرأ الخبر من مصدر الخبر