عربي ودولي

قصة عمر ياماوكا أول ياباني يؤدي فريضة الحج عام 1909

كان الياباني عمر ياماوكا سفيرا للإسلام في بلاده، وهو أول مسلم ياباني يذهب لأداء فريضة الحج عام 1909.

وكان عمر ياماوكا أو ميتسو تارو ياماوكا ، صحفياً ومترجماً حربياً، ومنذ إسلامه وهو يكتب ويُحصل المحاضرات في العديد من المدن اليابانية عن الإسلام ورحلته التاريخية إلى مكة المكرمة.

وأسلم ياماوكا في بومباي الهندية على يد الداعية التتري عبدالرشيد إبراهيم، وكان الشيخ عبدالرشيد عائدًا من رحلة له إلى اليابان وفي طريقه إلى الديار المقدسة لأداء الحج، وخلال فترة بقائه في طوكيو، أسلم على يده العديد من اليابانيين، من بينهم عمر ياماوكا والذي رافقه في رحلة الحج.

كما ذكر الشيخ عبد الرشيد إبراهيم في مذكراته أنه لقّن عمر ياماوكا الشهادة ثلاث مرات وأسماه “عمر” تفاؤلاً بأمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه.

وفي عام 1947م شرع عمر ياماوكا وزملاؤه المسلمون في إنشاء أول جمعية إسلامية في اليابان.

وألّف عمر ياماوكا ما يقرب من عشرة مؤلفات، من أهمها ”الإسلام واليهودية”، الذي ذكر فيه مخالفات ومؤامرات اليهود ضد الرسالات السماوية وخاصة الإسلام، و”يوميات رحلة في جزيرة العرب”.

عزيزي القارئ.. لقد قرأت خبر قصة عمر ياماوكا أول ياباني يؤدي فريضة الحج عام 1909 في موقع أباره برس ولقد تم نشر الخبر من موقع حديث الأخبار – صحيفة المواطن الإلكترونية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك زيارة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي حديث الأخبار – صحيفة المواطن الإلكترونية

زر الذهاب إلى الأعلى