التخطي إلى المحتوى
اخبار عربي ودولي واشنطن تدرج 4 من قيادات "داعش" على لائحة الإرهاب

واشنطن/ غولباني يلدريم/ الأناضول

أدرجت الولايات المتحدة الأمريكية، الثلاثاء، 4 أشخاص على لائحة الإرهاب، بدعوى “انتمائهم واعتلائهم مناصب قيادية” في تنظيم “داعش” الإرهابي.

وبحسب بيان لوزارة الخزانة الأمريكية، فإنّ إثنين من الأشخاص الأربعة يحملون الجنسية الأسترالية واثنين منهم من مواطني إندونيسيا.

وأضاف البيان أنّ إدراج الأربعة ضمن اللائحة السوداء للإرهاب يأتي بهدف تجفيف مصادر تمويل التنظيم الإرهابي، وتعطيل أنشطة جمع عناصر لصالح “داعش”.

وأشارت وزارة الخزانة الأمريكية أنّ الأسترالي نيل كريستوفر براكاش تمّ إدراج اسمه في اللائحة السوداء بتهمة سعيه عبر وسائل التواصل الاجتماعي لجمع عناصر محاربة لصالح داعش، ومساعدة الراغبين في الالتحاق بالتنظيم.

ولفتت الخزانة الامريكية أنّ الحكومة الأسترالية أدرجت اسم براكاش ضمن قائمة الإرهابيين في يونيو/ حزيران العام 2015.

وفيما يخص الأسترالي الآخر خالد شروف، قالت الوزارة الأمريكية، في بيانها، إنّ الأخير يقاتل إلى جانب تنظيم “داعش” في مدينة الموصل العراقية منذ العام 2014، وأنه ظهر مع نجله عدة مرات في مشاهد مصورة لداعش أثناء قيام عناصره بقطع رؤوس المعتقلين.

واستطرد بيان الوزارة أنّ شروف حُكم عليه بالسجن في أغسطس/آب العام 2009 لمدة 5 أعوام و3 أشهر لصلته بالإرهاب، غير أنّ السلطات الأسترالية أخلت سبيله بكفالة في أكتوبر/ تشرين الأول من العام نفسه.

كما أدرجت الخزانة الأمريكية اسمي أومان روتشمان وباتشرومسياه منّور عثمان الإندونيسيين، ضمن اللائحة السوداء، بداعي صلتهما بداعش ومسؤوليتهما عن كافة العمليات الإرهابية للتنظيم في إندونيسيا منذ عام 2010.

جدير بالذكر أنّ الحكومة الأمريكية تجمّد أموال الأشخاص المدرجين ضمن اللائحة السوداء وتحظّر على مواطنيها إجراء علاقات تجارية معهم.


الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

أكمل قراءة الخبر من المصدر