التخطي إلى المحتوى
اخبار مصر اليوم –  السلطة الفلسطينية تُهدد بإلغاء اعترافها بإسرائيل – اليوم السابع .. مصراوي

كتب – علاء المطيري:
قالت صحيفة “الجارديان” البريطانية إن منظمة التحرير الفلسطينية حذرت من إقدامها على إلغاء الاعتراف بإسرائيل إذا أقدم الرئيس الأمريكي القادم على نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

ولفتت الصحيفة، في تقرير لها اليوم الثلاثاء، إلى مسؤولين فلسطينيين دعوا المسلمين والمسيحيين حول العالم للاحتجاج داخل المساجد والكنائس لإظهار معارضتهم لنقل سفارة أمريكا إلى القدس، مشيرةً إلى أن هذا التحرك سيكون بمثابة خرق لاتفاقية السلام مع إسرائيل.

ويرى الفلسطينيون أن نقل سفارة إسرائيل إلى مدينة القدس المتنازع عليها سيدعم ادعاء إسرائيل بأحقيتها في امتلاك تلك المدينة كعاصمة لدولتها وهو الأمر الذي يعتبره الفلسطينيون غير شرعي وأن ما تم ضمه من أراضي المدينة تم بعد حرب 1967، إضافة إلى أنها تمثل عاصمة دولتهم التي يكافحون من أجل الحصول عليها.

وأضافت الصحيفة أن نقل السفارة إلى الأمريكية إلى القدس سيواجه برد فعل تصعيدي من قبل السلطة الفلسطينية التي سيكون من بينها إلغاء الاعتراف بوجود دولة إسرائيل، مشيرةً إلى تحذيرات مسؤولين فلسطينيين من إمكانية اندلاع العنف.

ولفتت الصحيفة إلى تحذير الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، من أن تحرك ترامب يمكن أن يؤدي إلى إشعال العنف وسيكون له آثار كارثية على عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، مشيرًا إلى أن ضم إسرائيل للقدس الشرقية سيكون مخالفًا للقانون الدولي.

وجاءت تعليقات المسؤولين الفلسطيين بعد حصولهم على معلومات من مصادر دبلوماسية أمريكية تقول أن ترامب ربما يعلن نقل سفارة أمريكا من تل أبيب إلى القدس في خطاب توليه في 20 يناير القادم، وفقًا للصحيفة التي أشارت إلى التحذيرات التي أطلقها نواب بالكونجرس الأمريكي من بتخفيض ميزانية حماية السفارات الأمريكية حول العالم إذا لم يقم ترامب بنقل السفارة إلى القدس.


اليوم السابع .. مصراوي اخبار مصر – السلطة الفلسطينية تُهدد بإلغاء اعترافها بإسرائيل

كتب – علاء المطيري:
قالت صحيفة “الجارديان” البريطانية إن منظمة التحرير الفلسطينية حذرت من إقدامها على إلغاء الاعتراف بإسرائيل إذا أقدم الرئيس الأمريكي القادم على نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

ولفتت الصحيفة، في تقرير لها اليوم الثلاثاء، إلى مسؤولين فلسطينيين دعوا المسلمين والمسيحيين حول العالم للاحتجاج داخل المساجد والكنائس لإظهار معارضتهم لنقل سفارة أمريكا إلى القدس، مشيرةً إلى أن هذا التحرك سيكون بمثابة خرق لاتفاقية السلام مع إسرائيل.

ويرى الفلسطينيون أن نقل سفارة إسرائيل إلى مدينة القدس المتنازع عليها سيدعم ادعاء إسرائيل بأحقيتها في امتلاك تلك المدينة كعاصمة لدولتها وهو الأمر الذي يعتبره الفلسطينيون غير شرعي وأن ما تم ضمه من أراضي المدينة تم بعد حرب 1967، إضافة إلى أنها تمثل عاصمة دولتهم التي يكافحون من أجل الحصول عليها.

وأضافت الصحيفة أن نقل السفارة إلى الأمريكية إلى القدس سيواجه برد فعل تصعيدي من قبل السلطة الفلسطينية التي سيكون من بينها إلغاء الاعتراف بوجود دولة إسرائيل، مشيرةً إلى تحذيرات مسؤولين فلسطينيين من إمكانية اندلاع العنف.

ولفتت الصحيفة إلى تحذير الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، من أن تحرك ترامب يمكن أن يؤدي إلى إشعال العنف وسيكون له آثار كارثية على عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، مشيرًا إلى أن ضم إسرائيل للقدس الشرقية سيكون مخالفًا للقانون الدولي.

وجاءت تعليقات المسؤولين الفلسطيين بعد حصولهم على معلومات من مصادر دبلوماسية أمريكية تقول أن ترامب ربما يعلن نقل سفارة أمريكا من تل أبيب إلى القدس في خطاب توليه في 20 يناير القادم، وفقًا للصحيفة التي أشارت إلى التحذيرات التي أطلقها نواب بالكونجرس الأمريكي من بتخفيض ميزانية حماية السفارات الأمريكية حول العالم إذا لم يقم ترامب بنقل السفارة إلى القدس.

أكمل قراءة الخبر من المصدر