أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار العالم / الأمم المتحدة تدعو لإجراء تحقيق شامل حول استهداف قارب المهاجرين باليمن

الأمم المتحدة تدعو لإجراء تحقيق شامل حول استهداف قارب المهاجرين باليمن

جنيف/ بيرام ألتوغ/ الأناضول

دعت الأمم المتحدة، جميع الأطراف المتصارعة في اليمن إلى فتح تحقيق شامل حول الهجوم الذي استهدف قاربا يحمل مهاجرين صوماليين قبالة السواحل اليمنية الأسبوع الماضي، وأدى إلى سقوط عشرات القتلى.

وأدان بيان صادر عن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، اليوم الاثنين، الهجوم الذي استهدف القارب قبالة ميناء الحديدة اليمني الخميس الماضي، وكان على متنه 145 مهاجراً، ما أدى إلى مقتل 42 منهم.

وأشار فيليبو جراندي المفوض السامي لشؤون اللاجئين، في البيان أنه لا يمكن تبرير استهداف المدنيين الفارين من الصراع والعنف في اليمن.

كما أضاف جراندي قائلا “إن العديد من الأسئلة، حول هذا الهجوم المروع ظلت دون أجوبة، أدعو جميع الأطراف المتصارعة إلى إجراء تحقيق شامل للكشف عن المسؤولين عن الهجوم المذكور، ومنع تكرار هجمات مشابهة”.

وتحدثت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، السبت الماضي، إن عدد ضحايا قارب اللاجئين الذي تعرض لهجوم قبالة السواحل اليمنية ارتفع إلى 42 قتيلاً.

وتعرض قارب يقل 145 لاجئا إفريقيا، مساء الخميس الماضي، لهجوم قبالة ميناء الحديدة، وفق المتحدثة باسم منظمة الهجرة الدولية في اليمن، شابيا مانتو.

وكانت الأمم المتحدة، قد أعلنت خلال اليومين الماضيين، عن ارتفاع ضحايا القارب الذي تعرض لهجوم تحدثت إنه جوي، إلى 42 قتيلا، و39 جريحا.

وكان الحوثيون قد اتهموا التحالف العربي بالوقوف خلف الحادثة، فيما أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، أن ملابسات الحادثة “لا تزال غير واضحة”.

وتقع محافظة الحديدة تحت سيطرة “الحوثيين” والرئيس السابق علي عبدالله صالح الذين سيطروا على العاصمة اليمنية صنعاء في 2014 ما اضطر حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إلى ترك المدينة، واتخاذ مدينة عدن عاصمة مؤقتة.


الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

أكمل قراءة الخبر من المصدر

عن أباره برس