الرئيسية / الاخبار السورية / مقتل قائد أركان ميليشيا (لواء الباقر) في دير الزور

مقتل قائد أركان ميليشيا (لواء الباقر) في دير الزور

في مقتل قائد أركان ميليشيا (لواء الباقر) في دير الزور، تم يومنا هذا تناول خبر مقتل قائد أركان ميليشيا (لواء الباقر) في دير الزور.
نقدم لزوارنا الكرام انباء عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا مقتل قائد أركان ميليشيا (لواء الباقر) في دير الزور، حيث نشر الخبر وتناوله على موقع كلنا شركاء سوريا.
وتناول موضوع مقتل قائد أركان ميليشيا (لواء الباقر) في دير الزور، ومواضيع أخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

زياد عدوان: كلنا شركاء

شيّعت ميليشيا “لواء الباقر” في مدينة حلب يومنا هذا الجمعة (27 تشرين الأول/أكتوبر) أحد قيادييها الذين قتلوا خلال المعارك الدائرة مع تنظيم “داعش” في دير الزور.

وذكرت مصادر إعلام موالية للنظام يومنا هذا الجمعة، إنه تم تشييع “طارق حسين الحسن” المعروف بـ (أبو زياد) و(أسد البكارة)، أحد قادة “لواء الباقر” في مدينة حلب، والذي قتل خلال مشاركته في معارك دير الزور.

ونعى المراسل الحربي والمرافق الإعلامي للميليشيات المدعومة من قبل إيران، عامر دراو، القيادي “الحسن”، ونشر صوراً لتشييعه على صفحته الشخصية في “فيسبوك”.

ويشغل القيادي “الحسن” منصب قائد أركان ميليشيا “لواء الباقر”، وقد تم تشييعه من مستشفى حلب العسكري إلى مقبرة “شهداء الفوج”، بحسب مقربين من الميليشيا.

وأرسلت ميليشيات لوائي الباقر والقدس تعزيزات عسكرية ضخمة إلى مدينة دير الزور للمشاركة في القتال إلى جانب قوات النظام، وكانت مصادر إعلام مقربة من الميليشيات المدعومة من قبل إيران، قد تحدثت عن قيام لوائي الباقر والقدس بإرسال قوات النخبة للمشاركة في المعارك الدائرة في مدينة دير الزور.

وخسر النظام عشرات القتلى من قواته وعلى رأسهم العميد “عصام زهر الدين” قائد العمليات العسكرية في مدينة دير الزور، فيما شيعت معظم المحافظات السورية عشرات القتلى الذين سقطوا خلال المعارك الدائرة هناك.

مصدر الخبر : مقتل قائد أركان ميليشيا (لواء الباقر) في دير الزور : كلنا شركاء