برر أسامة إبراهيم الظهير الأيمن للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك مشاركته في تدريب الفريق يومنا هذا، بعد إعلان مرتضى منصور رئيس النادي عن رحيله، بأنه لم يتم إخطاره رسميا من قبل النادي بمسألة رحيله عن القلعة البيضاء.

وأوضح اللاعب في تصريحات خاصة أنه تلقى رسالة مساء الأمس من الجهاز الإداري يخطره بموعد التدريب، وبالتالي حضر إلى النادي هو وزميله محمد مسعد الذي تم الإعلان أيضا عن رحيله وشارك في التدريبات بصورة طبيعية.

وأكد الظهير الأيمن أنه لم يتحدث معه أحد في الجهاز الفني أثناء التدريب حول موقفه وبعد انتهاء التدريب غادر النادي دون أن يتحدث معه أي مسؤول حول موقفه.