تحدث الدولي المصري محمد النني، لاعب وسط آرسنال الإنجليزي، عن مدى تأثير كرة القدم في الشارع المصري، مشيرًا إلى أن الجيل الحالي حقق إنجازين بخلاف الوصول إلى كأس العالم لأول مرة منذ 28 عامًا.

وأجرى لاعب وسط المقاولون العرب السابق مقابلة فيديو مع الموقع الرسمي لآرسنال مساء يومنا هذا الثلاثاء، تحت عنوان “Mohamed Elneny loves Egypt” أو باللغة العربية “النني يحب جمهورية مصر”. 

وفي تفاصيل النني: “الكرة تؤثر في اقتصاد البلد والحالة العامة في كل بيت سواء غني أو فقير، وحتى الذي لا علاقة بالكرة، ويتمنى الجميع هناك دائمًا فوز المنتخب والفريق الذي يحبه، لتأثيره الكبير على الحالة النفسية لديهم”.

وفي تفاصيل لاعب بازل السويسري السابق عن الجيل السابق للمنتخب قائلا: “حقق كل شيء، تُوج بكأس الأمم ثلاث مرات على التوالي، وشارك في مسابقة كأس القارات، وحاول الوصول لكأس العالم لكن لم يتحقق”.

كما أضاف: “الجيل الحالي تعلم من تلك التجربة، كما قام الأرجنتيني هيكتور كوبر بدراسة موقف جمهورية مصر جيدًا، وتمكن من معالجة الأمر ونجح في الوصول لكأس العالم، لكن هذا لا ينقص أبدا من شأن المدربين السابقين”.

وأكمل النني: “لعبت تصفيات كأس العالم قبل الأخيرة عام 2014، ولحقت بالجيل الماضي في نهاية حقبته، لكن لم نتمكن من الوصول للمونديال رغم أننا لم نقصر في شيء أيضًا”.

وعدد إنجازات الجيل الحالي للمنتخب: “وصلنا بهذا الجيل إلى كأس الأمم بعد غياب ثلاث سنوات، ولعبنا المباراة النهائية، ونفس الجيل أيضا وصل إلى الأولمبياد بعد غياب 20 عامًا، لذلك فخور بكل ما تم تحقيقه”.

وأتم صاحب الـ25 عامًا تصريحاته قائلا: “ليلة المبارة الأخيرة أمام الكونغو كنا نحلم بالإنجاز خاصة بعد تعادل غانا مع أوغندا، وعندما احتسب الحكم ضربة الجزاء انتابتنا فرحة عارمة لأنها جاءت في الدقيقة الأخيرة”.

يذكر أن لاعب الوسط محمد النني هو أكثر لاعبي المنتخب مشاركة في التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم، حيث خاض الثمان مباريات سواء في المرحلة التمهيدية أو التصفيات النهائية بشكل كامل (طالع التفاصيل).

لمشاهدة الفيديو.. اضغط هنا