الرئيسية / الاخبار الرياضية / ألمانيا تخفي لاعبًا كرديًّا اتهم المخابرات التركية بمحاولة اغتياله

ألمانيا تخفي لاعبًا كرديًّا اتهم المخابرات التركية بمحاولة اغتياله

في ألمانيا تخفي لاعبًا كرديًّا اتهم المخابرات التركية بمحاولة اغتياله، تناقل يومنا هذا خبر ألمانيا تخفي لاعبًا كرديًّا اتهم المخابرات التركية بمحاولة اغتياله.
نقدم لزوارنا الكرام نبأ عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا ألمانيا تخفي لاعبًا كرديًّا اتهم المخابرات التركية بمحاولة اغتياله، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع ارقام الرياضة.
وتحدث موضوع ألمانيا تخفي لاعبًا كرديًّا اتهم المخابرات التركية بمحاولة اغتياله، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

قرر المحامي العام لمدينة آخن وضع اللاعب الألماني من أصل الكردي دينيز ناكي، الذي نجا مؤخرًا من محاولة اغتيال؛ في مكان آمن لحين الانتهاء من عمليات البحث عن الجناة.

وكان اللاعب الذي يعد من أبرز الوجوه في دوري الدرجة الثالثة لكرة القدم بألمانيا؛ قد تعرض لإطلاق نار أثناء قيادته سيارته مساء الأحد الماضي، في الطريق السريع المتاخم لمسقط رأسه بديورن.

ولم يتعرض اللاعب لأي أذى؛ حيث مرت الرصاصات بالقرب منه لتصيب النوافذ والإطارات، فيما اتهم هو وأسرته ومحاميه جماعات متطرفة على علاقة بالاستخبارات التركية باستهدافه؛ نظرًا إلى آرائه السياسية الداعمة للأكراد وحزب العمل الكردستاني الذي تعتبره أنقرة إرهابيًّا.

وأخذت السلطات الألمانية حديث اللاعب عن تعرضه لعملية اغتيال سياسية على محمل الجد، فتم وضعه في مكان “مجهول” تحت حراسة مشددة خوفًا على حياته، مع تشكيل هيئة تحقيق في محاولة الاغتيال التي لا يزال المتهم بها مجهولًا وطليقًا.

وتحدث محاميه -ويدعى سوران هلدي ميتسراك- لوكالة الأنباء الألمانية، يومنا هذا الثلاثاء، إن اللاعب “يقيم في مكان سري”.

وأشار المتحدث باسم المحامي العام لمدينة آخن، للموقع الإلكتروني لصحيفة “دي فيلت”، الثلاثاء أيضًا: “نبحث في الاتجاهات كافة”، وتابع: “لا يمكن تجاهل الخلفيات”، في إشارة إلى مواقف اللاعب السياسية المناهضة لنظام حكم رجب طيب أردوغان.

وأصدرت محكمة تركية قبل أشهر حكمًا بالسجن مع إيقاف التنفيذ على اللاعب بتهمة “الترويج للإرهاب”.

مصدر الخبر : ألمانيا تخفي لاعبًا كرديًّا اتهم المخابرات التركية بمحاولة اغتياله : ارقام