أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار اليمن / اغتيال ضابط شرطة يعمل في مطار عدن أثناء خروجه من منزله

اغتيال ضابط شرطة يعمل في مطار عدن أثناء خروجه من منزله

غتال مسلحون مجهولون ضابطا في الشرطة اليمنية برتبة مقدم يعمل في مطار عدن أثناء خروجه من منزله وسط المدينة الواقعة جنوبي اليمن.

وقال مصدر أمني فضل عدم كشف اسمه: «اغتال مسلحون مجهولون ضابطاً برتبة مقدم في قسم التحريات يعمل في مطار عدن ويدعى أمين شائف أثناء خروجه من منزله في منطقة المنصورة وسط المدينة»، مؤكدا أن الجناة نجحوا في الفرار إلى جهة غير معروفة.

يذكر أن الاغتيال هو الأحدث ضمن سلسلة من الحوادث الأمنية التي تشهدها عدن منذ استعادت القوات الموالية للرئيس اليمني «عبد ربه منصور هادي»، السيطرة الكاملة عليها في يوليو/تموز الماضي، بدعم من التحالف العربي الذي ينفذ عمليات ضد المتمردين الحوثيين وحلفائهم، إلا أن السلطات تواجه صعوبة في بسط نفوذها في عدن التي أعلنها «هادي» عاصمة موقتة بعد سيطرة الحوثيين على صنعاء في سبتمبر/أيلول 2014.

وتواجه المدينة وضعا أمنيا هشاً وتناميا لنفوذ الجماعات المسلحة وبينها مجموعات مرتبطة بتنظيمي «القاعدة» و«الدولة الإسلامية».

وكان تنظيم «الدولة الإسلامية» في اليمن المعروف باسم «ولاية عدن»، تبنى أمس، اغتيال العقيد «علي صالح»، مسؤول جهاز المخابرات في مطار عدن، وذلك أثناء مروره بسيارته في حي المنصورة وسط عدن، حسبما نقلت وسائل إعلام يمنية.

وأفادت المصادر ذاتها أن التنظيم بث صورا على حسابات تابعة له على «تويتر»، توضح لحظة تنفيذ الاغتيال، ومع الصور، أصدر التنظيم بيانا يتبنى العملية.

وسجلت مدينة عدن منذ تحريرها من قبضة الحوثيين في 17 يوليو/ تموز الماضي عشرات الحوادث الأمنية.

وتشهد عدن تدهورا أمنيا، فيما تواصل السلطات الأمنية فرض حظر التجوال الليلي في المدينة منذ نحو أسبوع.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *