التخطي إلى المحتوى

عقدت السلطة المحلية بالمديرية واللجان المجتمعية لقاءا تشاوريا مع رؤساء اللجان المجتمعية في أحياء مديرية المكلا مساء أمس الخميس ، وبمشاركة قيادة اللجنة التحضيرية للوقفة الاحتجاجية الكبرى بالمكلا وباشراف العميد سليمان بن غانم مستشار قائد المنطقة العسكرية الثانية وعميد ركن سالم باشادي مستشار محافظ المحافظة.

وقد أشار المهندس عوض بن هامل مدير عام مديرية المكلا الى أن هذا الاجتماع يأتي لتدارس المشاركة الفعالة من قبل اللجان المجتمعية لحشد وتنظيم مشاركة الناس في الوقفة الاحتجاجية الكبرى بالمكلا التي ستقام عصر يوم الاحد ٢٢ سبتمبر ٢٠١٩م، مؤكدا بأن المطالب المرفوعة في هذه الوقفة مشروعة وبها توجيهات من الرئيس هادي ،ولكن هناك لوبي مخفي يعمل على عرقلة تنفيذ هذه التوجيهات على الواقع .واليوم فأن حضرموت تتوحد وتتحرك شعبيا ورسميا لإنتزاع حقوقها ، ويجب أن تعكس الفعالية موقفا حضرميا قويا تكون له أصداؤة محليا واقليميا ودوليا ،وهذا يستدعي أن تكون الوقفة كبيرة وبحشد جماهيري كبير .

وأشار الأخ العميد بن غانم باننا أصحاب حق ولكننا همشنا كثيرا حتى وصلنا الى هذه المعاناه والازمات الحادة التي نكتوي بنارها ،ولكننا عندما نتوحد سنكون أقويا وسننتزع حقوقنا ومطالبنا ،ولقد كنا من سابق نتمنى أن نقوم بخطوة توقيف النفط، والان أصبحت حقيقة بيدنا وعلينا دعمها، ويجب أن نكون سندا قويا مع الأخ المحافظ لإظهار قوة حضرموت وتماسكها وتصميمها على أنتزاع حقوقها .

وأشار الشيخ سالم السعدي رئيس اللجنة التحضيرية للوقفة الاحتجاجية الكبرى بالمكلا الى أن تشكيل اللجنة العليا للتصعيد قد جاء كثمرة لعقد اللقاء التشاوري في ١٣يوليو الماضي، لقيادات السلطة المحلية والمكونات الحزبية ومنظمات المجتمع المدني والشخصيات الاجتماعية والأعيان، والذي تمت الدعوة لإنعقادة في أعقاب فشل زيارة الوفد الرسمي والشعبي لعدن، لمقابلة رئيس الحكومة ونوابة والوزراء المعنيين، الامر الذي تطلب أن يكون هناك تحرك شعبي قوي لأسناد السلطة المحلية وإظهار غضبة الحضارمة، وبما يؤدي الى أنتزاع حقوق ومطالب حضرموت المشروعة في كافة المجالات ،وتاتي هذه الوقفة الاحتجاجية الكبرى ضمن الجهود العملية للجنة العليا للتصعيد لحشد الحضارم ومشاركتهم الفاعلة لأنتزاع حقوقهم، وندعو كافة اللجان المجتمعية للمساهمة القوية في حشد وأشراك الناس في هذه الفعالية مؤكدا بأن التوقعات تشير الى أن هناك سيكون حضورا جماهيريا كبيرا ،في هذا الفعالية وسيصل صداها بقوة محليا واقليميا ودوليا.

وقد شارك الكثير من اللجان المجتمعية بمداخلاتهم في هذا اللقاء مؤكدين على أستعدادهم لانجاح هذه الوقفة وحشد أكبر قدر ممكن من الجماهير للمشاركة فيها، وأنه قد حان وقت الجد وعلينا أن نكون على قدر المسؤولية ويجب أن تكون هذه الوقفة قوية وشجاعة وصلبة ولا مجال هناك للتراجع عن أنتزاع الحقوق.ويجب أبلاغ أئمة المساجد لحشد الناس للمشاركة في الوقفة .

*من صدام بن سعدون

عزيزي القارئ.. لقد قرأت خبر أبناء حضرموت يتوحدون سلطة وشعبا لإنتزاع حقوقهم في موقع أباره برس ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن الغد وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك زيارة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن الغد