أكد المهندس صلاح عزت، رئيس قطاع حماية وتطوير نهر النيل في وزارة الري، في مداخلة هاتفية ببرنامج “هنا العاصمة” الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة سي بي سي، أن منازل جزيرة الوراق يتم فيها الصرف داخل النيل بشكل مباشر عن طريق بيارات.

وشدد على أن الردم الذي يتم من آن لآخر في جزيرة الوراق “يخنق” المجرى المائي، مشددًا على أن لنهر النيل حرم وهو على مسافة 30 مترًا، ولا يجب التعامل في هذه المنطقة أو ردمها أو الإقامة عليها، مشيرًا في الوقت نفسه إلى أن “الري” لا يوجد لديها ولاية على أراضي جزيرة الوراق.

وكشف عزت أن المنازل الموجودة في جزيرة الوراق عددها 160 منزلًا، وهؤلاء بدون خدمات صرف صحى، وهو ما يعني أن الصرف يتم إلى داخل نهر النيل، مشددًا على هناك تعليمات واضحة بعدم إزالة أي منزل يقطن فيه سكان نهائيًا.