الرئيسية / الاخبار المصرية / ٨ فروق مهمة بين "اليوبيل الذهبي" لمعرض الكتاب والدورات الماضية

٨ فروق مهمة بين "اليوبيل الذهبي" لمعرض الكتاب والدورات الماضية

في ٨ فروق مهمة بين "اليوبيل الذهبي" لمعرض الكتاب والدورات الماضية، تناقل يومنا هذا خبر ٨ فروق مهمة بين "اليوبيل الذهبي" لمعرض الكتاب والدورات الماضية.

نقدم لزوارنا الكرام انباء عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا ٨ فروق مهمة بين "اليوبيل الذهبي" لمعرض الكتاب والدورات الماضية، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع مصراوي دولة مصر.

وتحدث موضوع ٨ فروق مهمة بين "اليوبيل الذهبي" لمعرض الكتاب والدورات الماضية، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

كتب- محمد عاطف:

أشهر قليلة وتنطلق فعاليات الدورة الخمسين لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، خلال يناير المُقبل، والتي تشهد متغيرات كثيرة ومختلفة عن غيرها من الدورات السابقة من عمر المعرض.

وفيما يلي نستعرض أهم الاختلافات بين دورة اليوبيل الذهبي للمعرض والدورات السابقة:

١- أهم ما يميز اليوبيل الذهبي لمعرض الكتاب، إقامته في قصر المنارة بالتجمع الخامس لأول مرة، حيث يغادر موقعه في قاعة المؤتمرات بمدينة نصر، وهو المكان الذي كان يمنح المعرض زخما كبيرًا طوال الأعوام الماضية، نظرًا لقربه من محطات المترو، ولذا كان متوسط الحضور حوالي ٤ ملايين زائر طوال أيام انعقاده.

٢- جرت العادة خلال الدورات الماضية للمعرض أن يتم استضافة دولة واحدة كضيف شرف للمعرض، وهو الأمر الذي اختلف بشكل كبير هذا العام، حيث قررت وزارة الثقافة استضافة جامعة الدول العربية، هذه الدورة الاستثنائية، مما سيترتب عليه وجود حوالي ٢٠ دولة ضيوف شرف في اليوبيل الذهبي.

٣- لن تشهد الدورة الخمسون للمعرض وجود قاعات للعرض المكشوف، كما كان الأمر في الدورات الماضية التي أقيمت بمدينة نصر، حيث تحدث رئيس اتحاد النشرين المصريين، عضو اللجنة العليا للمعرض، إن المعرض عبارة عن 4 قاعات، كل قاعة 10000 متر.

٤- سيتم تحديد أماكن محددة، للناشرين المصريين والعرب، على أن يتم تخصيص قاعة منفصلة للكتب التراث والأزهر والسعودية، أما القاعة الثانية فستكون للناشرين العرب والكتب الأجنبية، أما القاعة الثالثة فستكون للناشرين المصريين، على أن تكون القاعة الرابعة قاعة المعرض الرئيسية وناشري الأطفال ومسموح فيها بالبيع، والأجنحة مجهزة ومزودة بكل المستلزمات الخاصة بالعرض من استاندات وكراسي وترابيزات، وتم تجهيز قاعة لحفلات التوقيع والندوات، وغير مسموح بإقامة حفلات توقيع بالأجنحة.

٥- على عكس الفوضى التي كانت تعم معرض مدينة نصر، ستكون الأجنحة في التجمع الخامس ذات لافتات موحدة الشكل والخط، وغير مسموح بعمل دعاية خاصة، أو لافتات أو اصطحاب كراسي أو ترابيزات وخلافه.

٦- على عكس قرب معرض مدينة نصر من المترو، فإنه سيتم تلافي بعد المواصلات في المكان الجديد، بتوفير أتوبيسات من خلال القوات المسلحة والنقل العام لنقل الجمهور من وإلى المعرض، كما تم الاتفاق مع الإدارة العامة للمرور لتخصيص سيارات سرفيس لنقل الجمهور من وإلى المعرض بأسعار رمزية.

٧- كانت مشكلة عدم وجود أماكن الانتظار تواجه جمهور المعرض في مدينة نصر، أما في التجمع الخامس فسيتم تخصيص كارت انتظار سيارات لكل ناشر وعمل مواعيد محددة للتزويد بالكتب صباحًا ومساءً وتغطية المعرض بشبكة إنترنت مجانًا.

٨- كانت كل دار نشر تقوم بشحن كتبها منفردة، نظرًا لقرب المساقة، أما في التجمع الخامس، فقد تم توقيع بروتوكول تعاون بين بعض المؤسسات الصحفية بشأن الشحن الداخلي لكتب الناشرين المصريين على مستوى الجمهورية من خلال قطاع التوزيع بالمؤسسات الصحفية بأسعار مميزة جدًا بهدف توصيل الكتاب للقارئ بأى مكان بالجمهورية من خلال أسطول سيارات تلك المؤسسات.

مصدر الخبر : ٨ فروق مهمة بين "اليوبيل الذهبي" لمعرض الكتاب والدورات الماضية : مصراوي<