صرح رئيس شعبة الدواجن بالغرفة التجارية، الدكتور عبد العزيز السيد مؤكدًا أن السبب وراء ارتفاع قيم الدواجن هو زيادة قيم الطاقة والكهرباء، مشيرًا إلى أن زيادة قيم كلاً من الطاقة والكهرباء تؤثر بشكل فعال في قيم جميع السلع والمنتجات.

كما أضاف سيادته وجود تضارب بشكل ملحوظ في قيم الكهرباء بجميع المزارع، مشيرًا إلى أن هناك بعض الشركات التي تحاسب بـ 140 قرشًا وأخري تحاسب بـ 90 قرشًا وجميعهم تابعة لوزارة الكهرباء.

وأوضح الدكتور عبد العزيز السيد ضرورة محاسبة الإنتاج الخدمي للطاقة والكهرباء بأسعار خاصة، مشيرًا أن ذلك في مصلحة المواطنين محدودي الدخل والمجتمع أجمع.

أما عن أسطوانات البوتاجاز، فأعلن وجود تضارب أيضًا في تحديد سعرها خلال الفترة الماضية، فعقب طرحها بـ 30 جنيه زادت قيمتها حتى بلغت 60 جنيه، بينما تقوم شركة الغاز نفسها ببيعها بـ 82 جنيه.

وأكد الدكتور عبد العزيز ارتفاع كل هذه الأسعار خلال الفترة القادمة بنسبة تتعدي الـ 120%، وذلك بسبب إعتماد جميع المزارع على أسطوانات الغاز بشكل كبير في فصل الشتاء، مشيرًا إلى استهلاك العنبر الواحد لحوالي 120 أسطوانة في الدورة الواحدة.