أدان الأزهر الشَّريف، بشدة، التفجير الإرهابي الذي استهدف إحدى المركبات الخاصة بالقوات المسلحة بشمال سيناء، ما أسفر عن استشهاد ضابط وخمسة جنود آخرين.

وأكد الأزهر الشريف، في بيان له يومنا هذا الجمعة، أن مثل هذه الأعمال الإرهابية، التى تستهدف حراس الوطن من رجال الجيش والشرطة، لن تعيقهم عن القيام بواجبهم، داعيًا إلى ضرورة تكاتف الشعب المصري خلف قواته المسلحة للقضاء على هذا الإرهاب الأسود.

وتابع البيان، الأزهر الشريف إذ يدين هذا التفجير الإرهابي، فإنه يُجدد تضامنه مع قوات الجيش والشرطة البواسل وكل مؤسسات الدولة في القضاء على هذا الإرهاب الغاشم، معربًا عن خالص التعازي للشعب المصري وأسر الشهداء، داعيًا المَوْلى -عَزّ وجَلّ- أن يتغمّدهم بواسع رحمته، وأن يحفظَ دولة مصر من كلِّ مكروه وسوء.

اقرأ أيضًا..

السفارة الأمريكية بالقاهرة: نقف بقوة مع دولة مصر ضد الهجمات الإرهابية

المتحدث العسكري: تصفية 3 إرهابيين وتدمير 4 عربات لعناصر تكفيرية بشمال سيناء