التخطي إلى المحتوى
رئيس "نظافة القاهرة": نحتاج 100 مليون جنيه لسداد ديون الهيئة – حوار

في رئيس "نظافة القاهرة": نحتاج 100 مليون جنيه لسداد ديون الهيئة – حوار، تناقل يومنا هذا خبر رئيس "نظافة القاهرة": نحتاج 100 مليون جنيه لسداد ديون الهيئة – حوار.

نقدم لزوارنا الكرام انباء عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا رئيس "نظافة القاهرة": نحتاج 100 مليون جنيه لسداد ديون الهيئة – حوار، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع مصراوي جمهورية مصر.

وتحدث موضوع رئيس "نظافة القاهرة": نحتاج 100 مليون جنيه لسداد ديون الهيئة – حوار، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

حوار- محمد نصار:

تحدث اللواء محسن حجازي رئيس هيئة نظافة وتجميل القاهرة، إن الهيئة ليس لها أي موازنة أو مخصصات مالية من جانب المحافظة، موضحًا أنهم يواجهون مشكلات كثيرة تتعلق بالتمويل، وتوفير العمالة المدربة.

وكشف حجازي، لـ”مصراوي”، آليات تطبيق منظومة النظافة الجديدة، مؤكدًا أن التعيينات متوقفة في الهيئة منذ 15 عامًا، وأنه سيتم تطبيق المنظومة في 4 أحياء جديدة، بخلاف الـ14 الحالية نهاية عام 2018، وإلى نص الحوار:

* كم تبلغ كمية القمامة التي تنتجها القاهرة يوميًا؟

– الكمية تتراوح بين 16 إلى 18 ألف طن يوميًا، ويتم إنتاج هذه الكميات من 38 حيًا.

* هل تضم محافظة القاهرة مدافن صحية يمكنها استيعاب هذه الكميات؟

– المحافظة فيها 4 مدافن صحية، ألغيت اثنين منها، ويوجد حاليًا مدفنين آخرين، أحدهما خلف كلية الهندسة بحلوان، والثاني في العبور بعد بوابة طريق “القاهرة – بلبيس” ويوجد به 2 خلية أنشئت واحدة، وجاري العمل على الانتهاء من الأخرى.

* هل فكرتم في الاستفادة من القمامة؟

– بالفعل مشروع بيع القمامة شغال في الوقت الحالي، وقمنا بطرح أولي لكن حدثت مشكلة أثناء فتح المظاريف، ما دفعنا إلى إلغاء الطرح الأول، وإقامة طرح ثانٍ، ويجري بالفعل عرض الأمر على المصانع التي تعمل بالـRDF في مجال إنتاج الأسمنت، خاصة وأن المصانع تعمل بهذا النظام تحتاج إلى القمامة.

* هل تسبب قرار منع تربية الخنازير في زيادة أزمة القمامة؟

– منع تربية الخنازير دفعنا إلى البحث عن إنشاء المدافن الصحية، للتخلص من المادة العضوية في القمامة، حيث أن الخنازير كانت تتغذى على هذه المواد.

*هل تستطيع هيئة النظافة تغطية كافة أحياء القاهرة بعد تخارج الشركات الأجنبية؟

– الهيئة لن تستطيع تغطية كافة أحياء القاهرة، وفقًا لإمكانياتها الحالية، حيث أن الهيئة ليست لها موازنة من محافظة القاهرة، ومواردها المالية محدودة للغاية، ولا تكفي الأحياء التي تم تطبيق المنظومة فيها حتى الآن.

* ما هي المبالغ التي حصلت عليها الهيئة من الحكومة؟

– مجلس الوزراء ووزارة التخطيط وافقا في شهر يناير الماضي على تخصيص 300 مليون جنيه للهيئة لشراء معدات وزيادة العمالة، لكن حتى يومنا هذا لم نتسلم منها سوى 100 مليون جنيه فقط، ويجب العلم أن هذا المبلغ لا يكفي إلا لتطبيق المنظومة الجديدة في 14 حيًا فقط، بينما القاهرة يوجد بها 38 حيًا بعد إضافة حي الأسمرات إليها، وهى أرقام تدل على صعوبة الوضع الذي تعمل فيه هيئة النظافة.

* هل تم توريد المعدات المطلوبة؟

– للأسف لم يتم توريد جميع المعدات، ويوجد عجز في معدات الهيئة، نظرًا لأن الشركات المتعاقد معها توقفت عن التوريد بسبب عدم سداد باقي المبالغ المستحقة لها، ونحتاج 100 مليون جنيه لسداد مستحقات الشركات عن الأحياء الـ14، لكن الأحياء الجديدة التي ستطبق عليها المنظومة بخلاف الحالية سيكون لها احتياجات أخرى.

* وما الوضع بالنسبة للعمالة؟

– الأزمة أن الشركات الأجنبية كانت شغالة بمعداتها وعمالتها الخاصة، وحينما انتهت عقودها وتقرر عدم التجديد لها، اشترت هيئة النظافة بعض المعدات للعمل بها محل الشركات الأجنبية، لكنها لا تكفي إلا 14 حي فقط، وأهم المشكلات التي تواجه الهيئة مشكلة العمالة المختصة بنظافة الشوارع لأن القانون من المفترض أن يوافق للهيئة على التعاقد مباشرة مع العمال، ولكن لم يتم السماح بهذا الأمر حتى الآن، وهو ما دفعنا للتعاقد مع موردي عمال، والأزمة هنا تكمن في التعاقد مع مورد العمال على عدد وليس أشخاص ممكن النهاردة يجيبلي عامل وبكرة عامل غيره، وكل يوم أحفظ العامل نظام الشغل والمسار بتاعه.

* وماذا عن تعيينات العمالة في الهيئة؟

– معندناش عمالة من 15 سنة الناس بتخرج معاش ومفيش حد بيتعين ودي مشكلة إدارية كبيرة بنقابلها، مفيش مهندسين ولا خريجين للشئون الفنية التي تمثل عصب الهيئة، على سبيل المثال لدينا وحدة إنقاذ مركزي فيها معدات تقيلة ولوادر وعربيات قلاب بتحصل فيها مشاكل ومعنديش العمالة الكافية، والمدربة لإصلاحها.

* هل يؤثر ضعف الإمكانات المادية على خطة المنظومة؟

– بالطبع: “إحنا داخلين على شبرا وروض الفرج، وهنغير الخطة لأن مفيش مخصصات مالية”.

* ما الأحياء المستهدف تنفيذ منظومة النظافة الجديد فيها؟

– في خلال العام الحالي نستهدف تطبيق المنظومة في أحياء شبرا وروض الفرج، تحديدًا بداية من شهر نوفمبر المقبل، وحي السلام أول وثانٍ في شهر ديسمبر.

* هل توجد مصادر دخل أخرى للهيئة؟

– أنوي في الفترة المقبلة توفير مصادر دخل للهيئة، من خلال إتمام تعاقدات على صيانة المساحات الخضراء، وبيع القمامة، والتعاقد مع أماكن وشركات ومجمعات أو وزارات للقيام بأعمال نظافة داخلية بها.

* هل توجد نية لرفع قيم تذاكر الحدائق المتخصصة في القاهرة؟

– لا توجد نية لذلك، ولا أفضل رفع التذاكر لأنها المتنفس الوحيد للمواطن البسيط.

* ما تفاصيل منظومة النظافة الجديدة؟

– المنظومة الجديدة تعتمد على الجمع السكني من المنازل والمحال التجارية، وتقضي على فكرة صناديق القمامة في الشوارع، إلى جانب أنها تقضي على مهنة الفريزة، أو النباشين الذين ينتشرون في جانب أماكن تواجد القمامة، وتتم عبر عقود ثلاثية بين (متعهد الجمع السكني- هيئة النظافة- رئيس الحي).

وتعتمد المنظومة الجديدة على الجمع السكني من المنازل والمحال بواسطة شركات صغيرة، ومتعهدي نظافة تحت إشراف هيئة نظافة وتجميل القاهرة، على أن تتولى الهيئة نظافة الشوارع والعناية بالحدائق والمسطحات الخضراء، ورفع صناديق تجميع المخلفات من الشوارع، للقضاء على ظاهرة الفريزة الذين يتسببون في تشويه الشارع حيث سيتم نقل المخلفات مباشرة من المتعهدين إلى محطات المناولة الثابتة أو المتحركة، ومنها إلى المقالب العمومية أولًا بأول بمعرفة الهيئة.​

مصدر الخبر : رئيس "نظافة القاهرة": نحتاج 100 مليون جنيه لسداد ديون الهيئة – حوار : مصراوي<