الرئيسية / الأخبار العربية والدولية / أردوغان: تسريع الأصدقاء في إفريقيا اتخاذ تدابير ضد "غولن" في صالحهم

أردوغان: تسريع الأصدقاء في إفريقيا اتخاذ تدابير ضد "غولن" في صالحهم

في أردوغان: تسريع الأصدقاء في إفريقيا اتخاذ تدابير ضد "غولن" في صالحهم، تم يومنا هذا تناول خبر أردوغان: تسريع الأصدقاء في إفريقيا اتخاذ تدابير ضد "غولن" في صالحهم.
نقدم لزوارنا الكرام خبر عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا أردوغان: تسريع الأصدقاء في إفريقيا اتخاذ تدابير ضد "غولن" في صالحهم، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع الاناضول .
وتحدث موضوع أردوغان: تسريع الأصدقاء في إفريقيا اتخاذ تدابير ضد "غولن" في صالحهم، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

أنقرة/أينور أكيز/الأناضول

تحدث الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، يومنا هذا الأربعاء، إنه “كلما عجّل أصدقاؤنا بإفريقيا في اتخاذ تدابير ضد منظمة غولن الإرهابية، كان ذلك أفضل لأنفسهم وأطفالهم ومستقبلهم”.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الغامبي أداما بارو، عقب عقدهما اجتماعا ثنائيا وآخرا على مستوى وفدي البلدين، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.

كما أضاف أردوغان أن “منظمة غولن الإرهابية التي لا تتردد في سفك الدماء لتحقيق مصالحها، لايقتصر تهديدها على تركيا فقط إنما يشمل جميع الدول التي تنشط فيها”.

ولفت إلى إيلاء بلاده أهمية كبيرة لمكتب وكالة التعاون والتنسيق التركية (تيكا) الذي سيفتتح في عاصمة غامبيا بانجول، مشيرا أن “تيكا” نفذت حتى يومنا هذا، العديد من المشاريع بغامبيا في مجالات مثل الصحة وتربية الماشية والزراعة والأمن.

وأوضح أن تركيا توفر المنح الدراسية لعشرات الطلاب الغامبيين سنويا، قائلا: “هناك 120 طالبا غامبيا في الوقت الراهن يدرسون في مجالات مختلفة”.

وأشار إلى توقيع البلدين اتفاقية تعاون في مجال التعليم.

وتطرق أردوغان إلى سياسة الانفتاح التركية على إفريقيا. واخبر: “رفعنا عدد سفاراتنا من 12 إلى 41 سفارة، تركيا كانت وستبقى صوت إفريقيا في كثير من المحافل الدولية”.

وأكد أن تركيا عازمة على المضي قدما في تعاونها مع دول إفريقيا وعلى رأسها غامبيا.

وفي وقت سابق يومنا هذا الأربعاء، وصل رئيس غامبيا أداما بارو، إلى العاصمة التركية أنقرة، في زيارة رسمية.

جدير بالذكر أن وزارة التربية التركية، أعلنت أن وقف “المعارف” استلم عددًا من المدارس التي كان يديرها تنظيم “غولن” في جميع أنحاء العالم، منها 32 مدرسة في إفريقيا.

وأنشأت “التربية” التركية الوقف التعليمي “معارف” من أجل بناء وإدارة مدارس خارج البلاد، والحد من المدّ التعليمي لمنظمة “غولن” الإرهابية.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، منتصف يوليو/تموز 2016، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع لمنظمة “غولن”، وحاولت خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية.


مصدر الخبر : أردوغان: تسريع الأصدقاء في إفريقيا اتخاذ تدابير ضد "غولن" في صالحهم : الاناضول