أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار العربية والدولية / تقرير أممي: 821 مليون جائع في العالم أغلبهم في إفريقيا وآسيا

تقرير أممي: 821 مليون جائع في العالم أغلبهم في إفريقيا وآسيا

في تقرير أممي: 821 مليون جائع في العالم أغلبهم في إفريقيا وآسيا، تم يومنا هذا تناول خبر تقرير أممي: 821 مليون جائع في العالم أغلبهم في إفريقيا وآسيا.
نقدم لزوارنا الكرام أخبار عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا تقرير أممي: 821 مليون جائع في العالم أغلبهم في إفريقيا وآسيا، حيث تم نشر الخبر وتداوله على موقع الاناضول .
وتحدث موضوع تقرير أممي: 821 مليون جائع في العالم أغلبهم في إفريقيا وآسيا، واخبار اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

نيويورك / محمد طارق / الأناضول

حذرت الأمم المتحدة يومنا هذا الثلاثاء، من ارتفاع أعداد الجائعين في العالم إلى 821 مليون شخص، الغالبية العظمى منهم في قارتي إفريقيا وآسيا.

جاء ذلك في تقرير أممي استعرضه المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوغريك بمقر المنظمة في نيويورك.

وأوضح دوغريك أنه “للسنة الثالثة على التوالي، كان هناك ارتفاع في الجوع بالعالم، وفقا لتقرير حديث للأمم المتحدة عن حالة الأمن الغذائي والغذاء في العالم”.

كما أضاف أن التقرير هو مشروع مشترك بين منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو)، والصندوق الدولي للتنمية الزراعية (إيفاد)، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف)، وبرنامج الأغذية العالمي، ومنظمة الصحة العالمية.

وأشار إلى أن التقرير أفاد بأن عدد الجياع في العالم يتزايد، وبلغ 821 مليونا في 2017 أو بمعدل واحد من بين كل تسعة أشخاص، مع وجود أكثر من 151 مليون طفل يعانون التقزم.

وحذر التقرير، الذي اطلعت عليه الأناضول، من أن استمرار زيادة معدلات الجوع خلال السنوات الثلاث الماضية بمثابة “انتكاسة وتحذير” لاستراتيجية القضاء على الجوع بحلول 2030.

وبحسب التقرير، تم إحراز تقدم ضعيف في الحد من التقزم بين الأطفال جراء سوء التغذية، حيث بلغ العدد 151 مليون طفل عام 2017، مقارنة بـ 165 مليونا في 2012.

وحذر التقرير من أن واحدة من كل ثلاث نساء في سن الإنجاب تعاني فقر الدم الذي له عواقب وخيمة على صحة ونمو النساء وأطفالهن.

كما حث التقرير دول العالم على خلق تحول مستدام نحو الزراعة ونظم الأغذية الحساسة للتغذية التي يمكن أن توفر الغذاء الآمن والعالي الجودة للجميع.


مصدر الخبر : تقرير أممي: 821 مليون جائع في العالم أغلبهم في إفريقيا وآسيا : الاناضول