نشرت المديرية العامة للدفاع المدني أحدث الآليات والمعدات لمراقبة ومتابعة حركة الحجاج بجبل الرحمة ومسجد نمرة من خلال أبراج مجهزة بمشعر عرفات بكل زواياه، إضافة إلى نشر مجموعة من الفرق المتخصصة في مجالات المراقبة والرصد والإنقاذ والإسعاف والإخلاء، تتمركز في هذين الموقعين.

وأوضح قائد قوات الدفاع المدني لمشعر عرفات العميد عبدالله أبو مارقة أن قوات الدفاع المدني جاهزة للتعامل مع الحشود المليونية بصعيد عرفات من خلال دراسة وتحليل ومعرفة كل المخاطر المحتملة وتحديد الطريقة المثلى للتعامل معها، مؤكدا أنه جرى تأهيل منسوبي الدفاع المدني بمشعر عرفات كافة، لمباشرة جميع الحوادث المحتملة.

كما أضاف أن قوات الدفاع المدني خضعت إلى كثير من البرامج التدريبية المكثفة لأداء مهامها، إضافة إلى تنفيذ برامج تدريبية يومية بمواقع تمركزها خلال أعمال الحج، شملت إجراء تجارب فرضية وتطبيقات ميدانية.