أكد رئيس ديوان المظالم رئيس مجلس القضاء الإداري خالد اليوسف أنه تم إنجاز افتتاح المحاكم الإدارية في المناطق، ويأتي بعدها الآن افتتاح المحاكم في المحافظات، والتي تأتي امتدادا للخطة الاستراتيجية لديوان المظالم 2020 في التوسع بافتتاح المحاكم الإدارية وفق نطاق زمني ومادي محدد نابع عما يرد من إحصاءات قضائية.

وأوضح خلال افتتاحه المحكمة الإدارية بمحافظة حفر الباطن، بحضور عدد من العلماء ومسؤولي الإدارات العامة بديوان المظالم، أن هذه المحكمة تعد الثالثة بعد افتتاح المحكمة الإدارية بوادي الدواسر العام الماضي، وسيأتي بعدها تدشين مقار أخرى حسب الاحتياج.

وتحدث “إن افتتاح هذه المحكمة يأتي تيسيرا من قيادتنا على المواطنين والمراجعين ولمزيد من الراحة لهم حتى لا يتكلفوا العناء في إنهاء قضاياهم”.

من جهته أوضح رئيس المحكمة الإدارية بحفر الباطن حسن الشمري أن المحكمة تضم العدد الكافي من القضاة للفصل في القضايا ذات الاختصاص، وتتشكل من ثلاث دوائر قضائية، اثنتان منها إداريتان وواحدة تأديبية، ويدخل في نطاق اختصاصها المكاني كل ما يتبع محافظة حفر الباطن إداريا والمراكز التابعة لها.

كما أضاف أن طاقم المحكمة الإداري تم تأهيلهم وتدريبيهم بشكل كامل على الأعمال المناطة بهم، مشيرا إلى أن مبنى المحكمة يتكون من ستة أدوار، تم تهيئتها لتشمل قسما للدعاوى والأحكام وقسما للخدمات الإدارية، إضافة إلى قسمين للموارد البشرية والمتابعة، ومكتب للشؤون الفنية.

وأكد أنه تم توفير جميع الاحتياجات والمتطلبات اللازمة لخدمة المتقاضين، وتوفير سبل الراحة لهم، كما تم تجهيز المبنى المخصص للمحكمة بشبكة حاسب آلي لخدمة القضاة في تسريع العملية القضائية.

الص�?حة التالية >