ارتسمت ابتسامة عريضة على وجوه ضيوف العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز حال وصولهم إلى المشاعر المقدسة وسط فرحة كبيرة تبدو في محيا المستضافين، وألسنتهم تلهج بالدعاء شكرا لله بأن جعلهم ضمن قوافل الحجيج في هذا العام ضمن برنامج ضيوف العاهل السعودي للحج.

وفوجت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ممثلة بالأمانة العامة لبرنامج ضيوف العاهل السعودي الضيوف الذين يزيد عددهم على 5300 حاج وحاجة ينتمون لأكثر من 94 دولة من مختلف دول العالم من مكة المكرمة إلى المشاعر المقدسة، عبر أسطول متكامل من الحافلات الحديثة والسيارات الخاصة وسيارات الإسعاف وغيرها من الخدمات المتكاملة.

ورفع المستضافون شكرهم لخادم الحرمين الشريفين وولي عهد الأمين على العناية والرعاية الكريمة التي تلقوها منذ وصولهم إلى الديار المقدسة، وتوفير جميع سبل الراحة حتى يتفرغوا لأداء مناسك الحج بيسر وسهولة.