عبر مصدر مسؤول بوزارة الخارجية عن إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للهجومين اللذين وقعا على قرية في شمال شرق نيجيريا، ومركز للشرطة شمال شرق إسبانيا.

وأكد المصدر، تضامن المملكة ووقوفها إلى جانب جمهورية نيجيريا الاتحادية الشقيقة، ومملكة إسبانيا الصديقة في محاربة العنف والتطرف والإرهاب الذي يستهدف الأمن والاستقرار في جميع أنحاء العالم دون استثناء.

وقدم التعازي لأسر الضحايا، ولجمهورية نيجيريا الاتحادية ومملكة إسبانيا، متمنيا الشفاء العاجل للمصابين.