زار أمير منطقة المدينة المنورة فيصل بن سلمان ونائبه الأمير سعود بن خالد، المواطن عبدالرحمن الفريدي، أحد مصابي حادثة سقوط جزء من السور الخارجي لمحطة حجاج الجو والبحر بطريق الهجرة كيلو 9، الذي يتلقى الرعاية الصحية بمستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة، واطمأنا على وضعه الصحي، سائلين الله له الشفاء العاجل.

وأكد الأمير فيصل بن سلمان أن المصاب الفريدي نال شرف خدمة ضيوف الرحمن بثاني أقدس بقعة في العالم، مبينا أنه يعد بطلا من أبطالنا الذين يعملون على مدار الساعة لتقديم العون والمساعدة لضيوف الرحمن.

كما استمع أمير المنطقة ونائبه، لشرح قدمه الفريق الطبي المعالج للمراحل العلاجية التي مر بها المصاب، وتحسن حالته الصحية.

وأعرب والد المصاب حامد الفريدي عن شكره وامتنانه لأمير المنطقة ونائبه على هذه الزيارة الكريمة واللفتة النبيلة للاطمئنان على صحة ابنه، مبينا أنها غير مستغربة وتجسد بصورة ناصعة ومشرفة التحام قيادتنا الرشيدة بالمواطنين ومشاركتهم أفراحهم ومصابهم.