شددت أمانة منطقة الرياض على أهمية التزام أصحاب المباني والمحلات التجارية بالأنظمة والتعليمات التي تكفل حقوق المشاة وتوفر السلامة والراحة لهم، مؤكدة ضرورة مسارعة المخالفين إلى إزالة أي عوائق تحد من انسيابية حركة المشاة وتنقلاتهم على الأرصفة والممرات المخصصة من أجلهم.

وأكدت الأمانة في بيانها أمس أن راحة المشاة وتمكينهم من ممارسة الرياضة والتنقل الآمن تمثل أولوية، لذا حرصت على توفير ممرات مشاة ملائمة حول المباني والمحلات التجارية وأمامها، وتهيئتها بالتشجير والإضاءة والجلسات بما ينسجم مع أهداف تعزيز العلاقة بين الإنسان والمكان والحفاظ على الوجه الحضاري لمدينة الرياض.

وأهابت بأصحاب المباني والمحلات التجارية سرعة الاستجابة، وإزالة جميع هذه المخالفات والتجاوزات حتى لا تضطر إلى إزالتها واتخاذ الإجراءات النظامية المقررة بحق المخالفين.

أبرز التجاوزات والمخالفات تتمثل في:

  • إقامة حواجز سياجية خارج حدود ملكية بعض المحلات
  • حواجز على الأرصفة المحيطة بمواقع المباني التي لا تزال تحت الإنشاء
  • إلقاء المخلفات بها أو إيقاف السيارات على الأرصفة المخصصة للمشاة
  • حجز أجزاء منها ضمن ارتدادات العمائر لاستخدامها كمواقف خاصة للمركبات
  • التعدي على الأرصفة بتغيير تصميماتها أو إتلاف أجزاء منها أو دهانها أو تغطيتها
  • وضع لوحات متحركة أو ثابتة عليها وتركيب مصابيح إنارة مجهزة للمشاة والسيارات
  • وضع ملصقات ولوحات إعلانية مخالفة للاشتراطات والضوابط على واجهات المباني.

الص�?حة التالية >