نفت هيئة المساحة الجيولوجية السعوديه أي أنباء عن تأثر القشرة الأرضية في المدينة المنورة ومنطقة العيص تحديدا بارتفاع درجات الحرارة، مؤكدة أن ما جرى تداوله عن انبعاثات مائية غير صحيح.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم الهيئة طارق أبا الخيل أن ما تداولته وسائل التواصل الاجتماعي عن وجود انبعاثات مائية في المدينة المنورة عار من الصحة، مطمئنا الأهالي والمقيمين بأن الوضع الزلزالي في المنطقة مستقر.

وحول وجود مؤشرات لوجود نشاط زلزالي أفاد بأنه لا توجد أي مؤشرات أو دلائل تشير إلى أن هناك احتمالا لحدوث نشاط زلزالي أو بركاني وشيك في العيص، مبينا أنه لا علاقة بين هطول الأمطار أو ارتفاع درجات الحرارة وحدوث نشاط زلزالي، منوها إلى أخذ المعلومات من مصدرها الرسمي وعدم الانسياق خلف الإشاعات.

وتداول مغردون فيديوهات لانبعاثات مائية ساخنة على أنها في منطقة العيص، إلا أن الهيئة أشارت إلى أن مصدرها مناطق خارج السعوديه.

الص�?حة التالية >