وفرت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ممثلة في إدارة التطهير وسجاد المسجد الحرام كل المعدات والقوى العاملة والمواد اللازمة لطهارة الساحات والممرات والأروقة كافة.

ويشهد صحن المطاف والمسعى ومجمعات المياه والأروقة الداخلية والساحات الخارجية ازدحاما وكثافة على مدار العام وخاصة في موسم الحج، إذ تتبع الإدارة آلية في الحزام الأمني والسرعة في الأداء بما يساهم في التيسير على ضيوف البيت العتيق في ممارسة شعائرهم الدينية بكل يسر وسهولة.

وتسهم تلك المعدات في سرعة الأداء وجودة العمل وطهارة البيت العتيق عبر آليات وعربات وأدوات رش، منها الرافعة الكهربائية الشوكية وضواغط تستخدم في نظافة العناصر المعمارية ورافعة لنظافة الكعبة المشرفة وعربات لحمل السجاد ومركبات نقل وعربات لغسيل المسجد الحرام وعربات الطوارئ وسطحات ومكائن لنظافة وجلي أرضيات دورات المياه ومكائن نظافة الأرضيات الاسفلتية، وعبوات تعقيم منتشرة في كل أرجاء المسجد الحرام، إضافة إلى عربات الجولف المتنقلة وطرمبات رش مبيد ومضخات رش معطرات.

ووسعت الرئاسة كوادرها البشرية إلى 3871 موظفا لنظافة الحرمين باستمرار عملهم على مدار الـ24 ساعة، ويعمل الموظفون على ثلاث فترات مختلفة، منهم الرسميون والمساندون والعمال والمشرفون.

ويغسل المسجد الحرام على مدار 24 ساعة متواصلة ويوزع العمل على مدار ثلاث ورديات مختلفة تتداخل مع بعضها في الأوقات، وذلك لضمان أداء سير العمل وتنفذ كل الورديات العاملة عملية تنظيف مواقع المسجد الحرام والساحات الخارجية بمادة AD-H100 وتعطيرها، إضافة إلى المكبرية وصحن المطاف في 30 دقيقة تقريبا ويعطر بماء الورد وينظف بالمياه العضوية، ومجمعات دورات المياه وتستخدم مواد التعقيم المختارة بعناية في أداء المهمة كما يتم التنسيق مع إدارة التشغيل والصيانة لتنظيف السلالم الكهربائية، وكذلك إغلاق المجمع المراد تنظيفه بشريط أمني وتنظيف الأغطية بالإستيل والسلك وكذلك حجر الرخام، وترفع مناهل التصريف والدعسات الجلدية ومناهل المياه والترسبات بجوار مجمعات دورات المياه كما تعمل الصيانة الدورية لدورات المياه، وتأمين عدد من العمال لإزالة الترسبات وتنظيفها وتعقيمها، كما يجري تنظيف وتلميع العناصر المعمارية من الأتربة والغبار، خاصة مع انطلاق المشاريع لتوسعة المسجد الحرام، ومسح وتلميع النحاسيات، ومنها مقام إبراهيم عليه السلام، وتستخدم خلال عملية التنظيف قطعة قماش وفرشة صغيرة تستخدم في الأماكن المحفورة وفي الدواليب.

أبرز الآليات المستخدمة في نظافة الحرم:

  • 19 رافعة كهربائية
  • 73 عربة لحمل السجاد
  • 212 عربة لنقل المهملات
  • 11 ماكينة لنظافة وجلي الأرضيات
  • 600 عبوة تعقيم منتشرة في كل أرجاء المسجد الحرام
  • 3000 حاوية وسلة داخل وخارج البيت العتيق
  • 120 حاملة للسجاد
  • 120 عربة لنقل المخلفات