وصل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز إلى الرياض مساء أمس بعد زيارته لمنطقتي القصيم وحائل، وكان في اسقباله أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر وعدد من الأمراء وكبار المسؤولين مدنيين وعسكريين.

وكان العاهل السعودي استقبل أمس في قصر أجا، أهالي منطقة حائل، ودشن ووضع حجر الأساس لعدد من المشروعات التنموية بالمنطقة، بحضور ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان.

ولدى وصوله كان في استقباله أمير المنطقة عبدالعزيز بن سعد، ونائبه الأمير فيصل بن فهد.

وألقى أمير منطقة حائل كلمة تحدث فيها «سيدي، ما زالت سحب الخير تتوالى، وما زال ربيع التنمية ينمو، فلم تغب حائل عن ذهنكم قط، كما هو سائر مناطق المملكة، وخير انظر على ذلك جملة هذه المشاريع التنموية التي ستدشنونها، وتضعون حجر أساسها، التي تجاوز حجمها (السبعة مليارات ريال)، وبمجمل 259 مشروعا».

وأوضح أن للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، ووزارات الحرس الوطني، والشؤون البلدية والقروية، والبيئة والمياه والزراعة والإسكان، والتعليم، والنقل، والطاقة والصناعة والثروة المعدنية نصيبا منها، مؤكدا أن هذا لم يأت إلا من خلال حرص هذه الدولة المباركة لدفع مسير التنمية في جميع مناطق المملكة، وحائل جزء منها.

وتحدث في ختام كلمته «سيدي.. أنتم من بصرناه عزيمة، وسمعناه حكمة، وسمعناه عطاء وصدقا، دمتم لهذا الوطن إماما وقائدا، ودام الوطن عزيزا شامخا تحت راية التوحيد وتحت ظل قيادتكم الحكيمة».

بعد ذلك انظر العاهل السعودي والحضور عرضا مرئيا عن تلك المشروعات، ثم تشرف الجميع بالسلام على العاهل السعودي،

وفي ختام الاستقبال تناول الجميع طعام الغداء مع الملك سلمان.

وكان الملك سلمان بن عبدالعزيز، وجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بمنطقة حائل في قضايا حقوقية وليست جنائية ممن لا تزيد مديونياتهم عن مليون ريال وثبت إعسارهم شرعا، وتسديد المبالغ المترتبة عليهم، وذلك بمناسبة زيارته للمنطقة.

إلى ذلك شرف العاهل السعودي مساء أمس الأول، حفل استقبال أهالي حائل، المقام بمناسبة زيارته للمنطقة، بحضور ولي العهد، وعدد من الأمراء والمسؤولين.

وفور وصول خادم الحرمين مقر الحفل في متنزه المغواة، كان في استقباله أمير المنطقة الأمير عبدالعزيز بن سعد، ونائبه الأمير فيصل بن فهد.

وبعد أن أخذ خادم الحرمين مكانه في المنصة الرئيسة للحفل قوبل بعاصفة ترحيبية من الأهالي، وبادلهم التحية ملوحا بيده الكريمة لهم، ثم عزف السلام الملكي، وبعد ذلك بدئ الحفل المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم.

وتحدث أمير المنطقة «حللتم بالقلوب أهلا، ونزلتم في الأذهان سهلا»، مؤكدا أن زيارة العاهل السعودي الميمونة لحائل والوقوف على مشاريعها، وتلمس أحوال الرعية خير انظر على نهجه ونهج هذه الدولة المباركة.

كما أضاف «سيدي، نحن أبناؤكم نعاهدكم كما عاهدتمونا على الولاء والسمع والطاعة، مقدمين الأرواح قبل الأجساد، عاش الوطن شامخا عزيزا تحت راية التوحيد، وتحت ظل قيادتكم الحكيمة».

بعد ذلك ألقى الشاعر نجم الأسلمي قصيدة شعرية نبطية بهذه المناسبة،عقب ذلك ألقيت كلمة أهالي حائل ألقاها نيابة عنهم رئيس النادي الأدبي الثقافي بالمنطقة الدكتور نايف المهيلب، حمد الله في مستهلها أن قيض لهذه البلاد الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وتحدث «إنها أمسية ليست كالأماسي وليلة ليست كالليالي يقود دفتها أميرنا المحبوب وجه السعد وابن السعد ونائبه الفارس الجديد، يقرؤونك فيها أهل حائل السلام ويصافحونك بقلوبهم قبل أيديهم، مجددين الولاء والانتماء، سائرين على نهج الأجداد والآباء، ثابتين على العهد كثبات «أجا وسلمى»، ويلهجون بلسان واحد «مرحا أبا فهد» بيت العز والشيم، مرحا «أبا فهد» بيت النبل والقيم».

كما أضاف «الوطن وما أدراكم ما الوطن، إنه الرقم الصعب في المعادلات والمآلات، فحبه فطري، وعشقه أبدي، وسيبقى شامخا رغم التحديات صلدا رغم الوشايات متلألئا متناغما كالعقد الفريد». ولفت إلى أن رؤية المملكة أمست محور التنمية ومستقبل الأجيال، ومنتهى الآمال، لترسم معالم الاقتصاد الجديد بخطى واثقة نحو الثلاثين وبعزيمة ولي العهد وإرادة شعب عظيم لا يلين.

إثر ذلك انظر العاهل السعودي والحضور أوبريت بعنوان «سلمان الأمل»، وأديت عقب ذلك العرضة السعوديه، ثم تسلم الملك سلمان هدية تذكارية تشرف بتقديمها الأمير عبدالعزيز بن سعد، كما تسلم ولي العهد هدية تذكارية من أمير حائل.

وغادر العاهل السعودي أمس منطقة حائل متوجها إلى الرياض، وكان في وداعه بمطار حائل أمير منطقة حائل عبدالعزيز بن سعد، ومساعد رئيس الهيئة العليا لتطوير منطقة حائل الأمير عبدالله بن خالد، ونائب أمير منطقة حائل الأمير فيصل بن فهد، والأمير محمد بن فهد بن مقرن، والأمير سعد بن عبدالعزيز بن سعد، وكبار المسؤولين، وقادة القطاعات العسكرية في منطقة حائل.

كما غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان مساء أمس منطقة حائل.

وكان في وداعه لدى مغادرته مطار حائل أمير منطقة حائل عبدالعزيز بن سعد، ورئيس الهيئة العليا لتطوير منطقة حائل الأمير عبدالله بن خالد، ونائب أمير منطقة حائل الأمير فيصل بن فهد بن مقرن، والأمير سعد بن عبدالعزيز بن سعد، والأمير محمد بن فهد بن مقرن، وعدد من المسؤولين.

مشروعات حائل وتكلفتها

الهيئة العامة للسياحة والتراث

مشاريع الافتتاح: 7 ملايين و874 ألف ريال

مشاريع وضع حجر الأساس: 66 مليونا و285 ألف ريال

وزارة الحرس الوطني

مشاريع الافتتاح: مليار و139 مليون ريال

وزارة الشؤون البلدية والقروية

مشاريع الافتتاح: 562 مليون ريال

مشاريع وضع حجر الأساس: 696 مليون ريال

وزارة البيئة والمياه والزراعة

مشاريع الافتتاح: 543 مليون ريال

مشاريع وضع حجر الأساس: 416 مليون ريال

وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية

مشاريع الافتتاح: مليار و877 مليون ريال

وزارة الإسكان

مشاريع الافتتاح: 922 مليون ريال

وزارة التعليم

مشاريع الافتتاح: 709 ملايين ريال

وزارة النقل

مشاريع وضع حجر الأساس: 295 مليون ريال

المكرمون من قبل خادم الحرمين:

  • الدكتور ناصر الرشيد، نظير دعمه للمشاريع وتبرعاته الخيرية الإنسانية
  • علي الجميعة، رحمه الله، نظير دعمه للأنشطة والفعاليات التنموية
  • مؤسسة العجيمي، بوصفها مؤسسة خيرية مانحة تدعم وترعى الأعمال الخيرية
  • عبدالله المنيف، نظير جهوده وتكفله بإنشاء وتجهيز الرباط الطبي في المنطقة
  • هيلة العنزي، نظير حصولها على مركز متقدم في تحدي القراءة
  • شادن الشمري، لحصولها على جوائز وطنية ودولية في مجال الرياضيات
  • أنس القاسم، مصمم روبوتات وحاصل على جائزة في الأولمبياد الوطني للروبوت
  • أسامة الزهراني، حاصل على ميداليتين ذهبية وفضية في معرضي ماليزيا وتايوان للعلوم